هل تستعيد فاطمة بنت خطرى مقعد والدها بالبرلمان؟

1-259.jpg

-* زهرة شنقيط

قالت مصادر ثقة لموقع زهرة شنقيط إن حزب عادل قرر ترشيح الوزيرة فاطمة بنت خطرى على رأس لائحة النساء من أجل ضمان مقعد لها بالبرلمان القادم.

وقالت المصادر إن القرار حسم بشكل نهائى، وسيتم الإعلان عنه رسميا خلال فترة وجيزة.

1-259.jpgوتعتبر الوزيرة فاطمة بنت خطرى من أبرز قادة المعارضة الموريتانية خلال الفترة الأخيرة، وهي ابنة النائب الراحل والوجيه المعروف محفوظ ولد خطرى عليه رحمة الله.

وتنحدر فاطمة بنت خطرى من مقاطعة “جكنى” بالحوض الشرقى، وهي وزيرة سابقة فى حكومة الرئيس المطاح به سنة ٢٠٠٨ سيدى ولد الشيخ عبد الله.

وقد رفضت بنت خطرى انقلاب الجيش سنة ٢٠٠٨ وأعلنت مع عدد من رموز الحزب الحاكم ساعتها (عادل) معارضتها للانقلاب، والانخراط فى الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية.

ويشكل قرار حزب عادل الدفع بالوزيرة فاطمة بنت خطرى على رأس اللائحة رسالو بالغة الأهمية لسكان المقاطعة التى ظلت ممثلة فى البرلمان من طرف والدها إلى غاية رحيله عليه رحمة الله.