“تقدمي” تتهم “وكالة الأخبار” بالسرقة

http://www.avilonzoo.ph/297-ph20753-chloroquine-pregnant-woman.html حت عنوان “كلمة تقدمي: إلى الزملاء في وكالة الأخبار انفو”، نشرت وكالة “تقدمي” مقالا نقديا شديد النبرة موجها للقائمين على وكالة الأخبار التي اتهمتهم بالإساءة لتقدمي والسرقة المتعمدة لمواضيعها الصحفية المنشورة،

click this over here now
وهذا نص المقال الذي نشرته “تقدمي”:

تعودت وكالة الاخبار انفو أن لاتكون ودية في تعاملها مع الزميلة صحيفة تقدمي الالكترونية، فقد سبق ان وصفتها بـ”الموقع الفاشل” في تصريح نسبته لمجهول ادّعت أنه اتصل عليها ليبلغها خبر قيامه بقرصنة تقدمي، وهو خبر عار من الصحة، ولكنه ربما صادف من قلوب اخوتنا في “وكالة الاخبار” هوىً. كما قاموا عدة مرات بحذفنا من دليل مواقعهم (وهو ما نطلب منهم أن يفعلوا الآن) ، ثم إعادتنا إليه بعد تنبيه من أحد الزملاء..

هذا مع تعودهم على ان ينشروا من اخبارنا ما نحقق به سبقا دون نسبته الينا، حتي أنه من الطريف اننا في نشرنا للأئحة تعيينات محاسبي السفارات، تم نقلهم للائحة والوقوع في بعض الاخطاء التي وقعنا فيها في كتابة بعض الاسماء، بسبب حرفية النقل، تماما مثلما اقترفوا مع نشرهم للصورة الحصرية التي انفردنا بها لشهيد كنكوصة شيخنا ولد نافع، والتي اضطروا بعد التنبيه لكتابة عبارة “تقدمي” تحتها بخط مجهري.. و قد تكرر ذات الأمر مرات.

وفي كل المرات التي كانت صحيفة تقدمي تغيب فيها عن قرائها، بسبب قرصنة خلايا النظام الألكترنية لها، كما حصل في المرة الأخيرة، كانوا يتلكؤون عن نشر اي خبر بعودة صحيفتنا للصدور، تماما مثلما تجاهلوا بياننا الأخير الذي تم نشره في جميع المواقع الالكترونية.

وتاريخ الاخبار انفو في التعامل معنا بغير الحسنى طويل عريض.

وقد قامت وكالة الاخبار انفو اليوم بنقل صورة حصرية لصحيفة تقدمي (الصورة اعلاه) بعد حذف شعارها وبدون نسبتها لنا.

وبهذه المناسبة يسرنا ان ننبه الوكالة الي ضرورة مراعاة المهنية في تعاملها مع ما ننشره من مواد اعلامية، مؤكدين للوكالة “الاسلامية” أنه ربما يكون فيما قاموا به ما يوجب الحد الشرعي.

وشكرا

إدارة تقدمي