زعيم قبلي يدعو إلى رابطة لرؤساء العشائر والأمراء في موريتانيا (فيديو)

  • قال الزعيم القبلي المختار ولد سيد ابراهيم إن رؤساء العشائر والأمراء في موريتانيا يعانون من التهميش في حكم الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز، خلافا للرؤساء الذين سبقوه في الحكم مثل ولد الطايع واعل ولد محمد فال.

san francisco worst city for dating وقال الشيخ السابق لمقاطعة امبود “ولد الطايع استقدمني من الغابون سنة 2003 وطلب من الدعم في الأزمة التي كانت تتخبط فيها البلاد أنذاك، وأعطاني بطاقة بيضاء، وكانت علاقتي به جيدة، ثم تعرفت بعده على أعل ولد محمد فال وأبقى على تلك الصلة، أما ولد الشيخ عبد الله فقد صوت له نزولا عند رغبة ولد عبد العزيز، لكنني لم أكن مقتنعا به، ولا بمنافسه أحمد ولد داداه فقد تعرفت عليهما في الخارج ولم أقتنع بقدرتهما على قيادة البلاد”.

click for more info وقال ولد سيد ابراهيم إنه انتقل من حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية و التقدم UDP إلى حزب الوئام بعد خلاف مع حزب UDP الذي ما زال يطالبه بسداد ديون ومستحقات بقدر 25 مليون أوقية امتنع الحزب عن تسديدها رغم اعترافه بها وشهادة الوثائق الموقعة من قبل رئيسته.

وأضاف المختار : “لا أنسى وصية والدي سيدي محمد ولد سيد ابراهيم شيخ العامة لقبيلة تجكانت وأحمد ولد عثمان شيخ العمامة لقبيلة اشراتيت، الذين كانا يحباني رحمهما الله، وهي أن أكون دائما إلى جانب الحكومة، وأن لا أعارضها أبدا، وما زلت أتمسك بتلك الوصية.

المقابلة بالصوت والصورة

حوار سيد احمد ولد مولود

تونس، الخميس 07 يونيو 2012.


  • مادة مرخصة بالكامل لكافة الصحف والوكالات.