زينب منت الحسن تشكو عقيدا في الدرك الوطني

قالت المواطنة زينب منت الحسن، القاطنة بحي سيف الشريف في مدينة كيفه، إنها تطالب رئيسَ الجمهورية محمد ولد عبد العزيز، وقائدَ أركان الدرك الوطني الفريق السلطان ولد أسواد، برفع الظلم الذي ألحقه بها العقيد محمد يبره ولد أمينو.

وقالت منت الحسن في اتصال بـ”مراسلون”: إن العقيد ولد أمينو بدل أن يقوم بواجبه الوظيفي “بحمايتها ورد الظلم عنها، قام بظلمها وانتزاع أرضها، متكئا على نفوذه وسلطته، ومستندا على أوراق مزورة؛ اراد ان يستحوذ بواسطتها على أرضٍ تملكها، رغم اعتراف موكل هذا العقيد بوجود ارضه في سيف كبود .; و رغم الوثيقة التي استظهر بها العقيد و التى حددت الموقع بسيف اهل ختى (وثيقة مصاحبة) p1010090.jpg
و قد تواترت الشهادات لموقع صحفى على صحة دعوى بنت الحسن

وأضافت منت الحسن: لم يكتف العقيد بذلك، بل أمر بانتزاعي من بين أطفالي ليلة 18/01/2017، وسجني يومين كاملين، حين قمت بإزالة العلامات التي وضعها على أرضي”.
p1010092.jpg

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى