”جليلة الإفادة في شرح وسيلة السعادة”

06-10.jpg
نظم صالون “الولي محمذن ولد محمودا” اليوم السبت جلسة جديدة بعنوان:”على مائدة الشيخين، الشيخ محمد المامي ولد البخاري والشيخ زين ولد أجمد، من خلال أطروحة الدكتور اتاه ولد أجمد”.
وخصصت الجلسة لنقاش كتاب “جليلة الإفادة في شرح وسيلة السعادة” لمؤلفه العلامة زين العابدين بن أجمد.
وهذا الكتاب هو عبارة عن شرح لنظم “وسيلة السعادة لمبتغي الحسنى والزيادة” للعلامة الشيخ محمد المامي بن البخاري.
وفي بداية الجلسة استعرض محقق الكتاب الدكتور أتاه محمدن أجمد، أبرز مضامين الكتاب، لافتا إلى أن نظم “وسيلة السعادة لمبتغي الحسنى والزيادة” واضح سلس ولغته بسيطة وواضحة.
وبين أن هذا النظم اهتم به العلماء ودرسوه وألفوا حوله الشروح، مضيفا أن الكتاب يعتبر مرجعا هاما في علم السيرة النبوية.
وأشار إلى أن المؤلف اعتمد في كتابه على كتب هامة “بعضها الآن ضائع وبعضها مازال مخطوطا ينتظر من ينقذه”.
وشهدت الجلسة أيضا محاضرات كانت أولها مع الدكتور بومية ولد أبياه، تحدث فيها عن البعد الصوفي للشيخ محمد المامي ولد البخاري، بالإضافة لعروض ومحاضرات قدمها عدد من الباحثين من بينهم الدكتور يحيى ولد البراء، ومحمدن ولد المحبوبي رئيس شعبة اللغة العربية بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية، بالإضافة لعروض ومحاضرات أخرى ونقاش.

من موقع الدلفين

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى