مفوض شرطة يعتدي بالضرب المبرح على الطبيب محمد ولد الرسول في مستشفى الأمومة والطفولة بلكصر

نواكشوط – صحراء نت – اعتدى مفوض شرطة يلبس لباسا مدنيا بالضرب المبرح على طبيب يدعى محمد ولد الرسول أثناء مزاولته لعمله في قسم الحالات المستعجلة للأطفال في مركز الاستطباب للأمومة والطفولة في مقاطعة لكصر حوالي الساعة العاشرة وعشر دقائق من صباح اليوم الخميس 2010، مما أدى لشج وجهه ونزيف الدم منه.


وحسب مراسل الصحراء الذي كان متواجدا في عين المكان فإن فرقة الشرطة المجودة في المركز امتنعت عن التدخل لفك النزاع بدعوى أن المعتدي مفوض شرطة.

وحسب الموفد فإن مفتش الشرطة طالب بالنظر في حالة ابنه على جناح السرعة غير أن الطبيب امتنع عن ذلك وطالبه باتباع النظام والدخول في طابور الانتظار، فما كان من مفتش الشرطة إلا أن ضربه بمقعد وبادر لضربه، وعندما هرع المرضى إلى الشرطة الموجودين عند باب المركز امتنعوا عن التدخل بدعوى أن المعتدي مفتش شرطة، وعندئذ بادر المرضى والممرضون لصد المعتدي عن الطبيب ولد الرسول.

ويضيف موفد الصحراء أن الأطباء بادروا للدخول في مشاورات حول طريقة الاحتجاج على الاعتداء على زميلهم.

وينتظر أن تقدم شكوى من المفوض المذكور إلى مفوضية أخلاقيات الشرطة بالإدارة العامة للأمن الوطني.


البرقية الأصلية في موقع الصحراء نت على الرابط : مفوض شرطة يعتدي بالضرب على طبيب في مركز الأمومة والطفولة

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى