تداول نشطاء من مدينة أكجوجت على صفحات الفيس بوك صورة للسلطات الأمنية والإدارية بالمدينة

وهم يحرسون شركة MCM ويهددون العمال وذلـك قبل عملية فك الاعتصام التي راح ضحيتها أحد أبناء الولاية

وقد علق أحدهم قائلا:

هؤلاء أهل الحل والعقد في ولايتنا، ألا يستحقون أن تكتتبتهم هذه الشركة رسميا بدلا من العمل الجرنالي ؟

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى