ولد بوعمامه لـ”ونا”: أنصار الدين تقف وراء المواجهات الأخيرة والحرب مستمرة

نواكشوط ـ ونا ـأكد المتحدث باسم حركة أنصار الدين في مدينة تومبوكتو سندة ولد بوعمامه في اتصال هاتفي مع وكالة نواكشوط للأنباء أن الحركة تقف وراء المواجهات الأخيرة في منطقتي “كونا” و”سيفاري”.

وقال ولد بوعمامه إن مقاتلي الحركة قاموا بالتحرك العسكري في المنطقة التي أسماها بـ”نقاط التماس مع العدو”، إيذانا ببدء الحرب التي قال إن الحكومة المالية وحلفاءها فرضوها عليهم.

وأضاف المتحدث باسم أنصار الدين أن الحركة اختارت البدء بهذه الحرب لمنع العدو من إدارتها على طريقته، مشيرا إلى أن “العمليات العسكرية ستتواصل”.

وكانت مواجهات عنيفة قد دارت رحاها خلال اليومين الماضيين بين الجيش المالي ومقاتلين مسلحين في بلدتين تابعتين لولاية “موبتي” الفاصلة بين المناطق الشمالية التي تسيطر عليها الجماعات المسلحة والمناطق الجنوبية الخاضعة لسيطرة الحكومة المالية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى