قراصنة الأنترنت ينشرون في ونا خبرا يتهم المخابرات الجزائرية بتدبير اختطاف الرهائن

تعرض موقع وكالة نواكشوط للأنباء اليوم الجمعة وليلة البارحة للقرصنة من قبل مجهولين تمكنوا من نشر خبر يتهم المخابرات الجزائرية بتدبير عملية اختطاف الرهائن الجارية في عين امناس، هذا نصه :

عاجل 2 : جهاز المخابرات الداخلية الجزائرية هي المسؤولة عن قضية اختطاف الرهائن

  • 1-69.jpg مختار بلمختار

ان الجماعة التي اختطفت والي ايليزي محمد العيد خلفي يوم 16 جانفي 2012 هي نفسها الجماعة التي تدير عملية اختطاف الرهائن بعين ايناميناس و الوسيط بين هذه الجماعة و المخابرات الداخلية هو الملازم عبد الحق غرفي و هو تحت الامرة المباشرة لعبد القادر حداد المعروف بناصر الجن اذ أن البشير طرطاق المدعو عثمان قدم بلعور كفزاعة لاخافة الجهات المتحكمة في مستنقع المالي و كذا لاسباب شخصية و هي دفع الجزائر الى مستنقع الدم لخلافة الجنرال توفيق و الضغط بطريقة غير مباشرة على الرئيس بوتفليقة الذي باع الاجواء الجزائرية الى حلف الناتو رغم تضحية 2 مليون شهيد من 1954 الى 2012 و سنمدكم بالوثائق و التسجيلات التي تثبت مانقول في موضوعنا القادم.

تاريخ الإضافة: 18-01-2013 12:55:59 القراءة رقم : 2473


وقد أعلنت الوكالة براءتها من الخبر بنشرها توضيحا عاجلا حول الموضوع هذا نصه :

تنبيه هام وعاجل

من جديد تعود محاولات اختراق موقعنا للمرة الثانية في أقل من أربع وعشرين ساعة، ليتم نشر مادة تتهم جهات في المخابرات والأجهزة الأمنية الجزائرية بتدبير عملة احتجاز الرهائن الغربيين في عم امناس بالجزائر، وهي نفس المادة التي نشرت على الموقع بعد عملية الاختراق السابقة، لذلك اقتضى التنبيه

تاريخ الإضافة: 18-01-2013 15:49:53

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى