وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
موريتانيا...انتخابات سبتمبر وحسم أسئلة المشهد السياسي
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    JeuneAfrique: عزيز ليس شارلي

    الاثنين 9 شباط (فبراير) 2015 إضافة: (أحمد ولد أحمدو)

    نواكشوط ـ صحفي ـ منذ وصوله إلى السلطة قبل أكثر من ست سنوات لا يفوت الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ليظهر نفسه كالمدافع المتحمس عن الإسلام. وهو أمر لا يخلو من خلفيات سياسية.

    عندما استقبل المتظاهرين عند أبواب القصر الرئاسي في منتصف يناير الماضي قال ولد عبد العزيز: أنا لست شارلي أو كوليبالي، أنا مسلم ككل المسلمين، منددا بالكاريكاتير المسيء الذي يخلق الإرهاب. المتظاهرون تجاوبوا مع دعوة للأئمة، ولم تفرقهم الشرطة في مشهد نادر من التعامل مع المظاهرات المرخصة، وهو ما قال عنه قيادي في حركة افلام إنه ازدواجية معايير في حين يتم زج المتظاهرين ضد العبودية في السجون.

    لقد اعتاد ولد عبد العزيز على الإدانة العلنية وبعبارات قاسية لكل ما يوصف بأنه اعتداء على الإسلام. حدث هذا عندما أحرق زعيم إيرا بيرام ولد الداه الكتب الفقهية حيث خرج ولد عبد العزيز وأكد على تطبيق الشريعة في حقه، لكن بيرام خرج من السجن بعد أربعة أشهر، بل إنه نجح في الترشح للرئاسة وحصل على أكثر من 8 بالمائة. وذلك قبل أن يعتقل ويحكم عليه بالسجن لمدة سنتين في ديسمبر الماضي في قضية أخرى ذات صلة بنشاطه ضد العبودية.

    عزيز أيضا ارتدى ثوب الدفاع عن البني (صلى الله عليه وسلم) عندما كتب ولد امخيطير مقاله الشهير، مؤكدا أن الإسلام يعلو على الديمقراطية والحرية. وهي الحادثة التي أدت لمظاهرات حاشدة في نواكشوط ونواذيبو. وقد حكم على ولد امخيطير في ديسمبر الماضي بالإعدام، لإدانته بالردة.

    أصوات في الوسط الجمعوي تتحدث عن تصاعد للخطاب المتطرف في موريتانيا، وتشير بالإصبع إلى عدد من الأئمة الذي ينشرون خطابا قريبا من داعش والقاعدة، وما حزب تواصل الإسلامي من ذلك ببعيد كما يقول أحد المراقبين. فهم من يكتتب الأئمة ويستغلون غضب الشعب، وولد عبد العزيز يحاول استمالة جزء من ناخبيهم، لذلك فإن تواصل اليوم هو القوة الأولى في المعارضة.

    ترجمة الصحراء

    لمطالعة الأصل إضغط على الرابط التالي:

    http://www.jeuneafrique.com/Article...



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    انتخابات مدينة .. الاقتصاد قراءة في الحدث / محمد جبريل



    المجالس الجهوية خطوة في طريق اللامركزية / خالد الداه اخطور



    العربي اليوم│موريتانيا .. انتخابات حاسمة – تقرير عبد الله ممين



    تعزية محمد الحسن ولد لبات لأسرة أهل محمد لغظف

    محمد الحسن و لد لبات


    الحزب الحاكم انتصر ببعض أسلحته وتخلى عن بعض / محمد ولد إشدو



    نجح الرئيس ، ووصلت رسائل الناخبين / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    بهذا يسعي الرئيس ولد عبد العزيز لتكريس التناوب على السلطة / عبد الله ولد اتفاغ المختار



    التًسْمِينُ الانْتِخَابِيُ !! / المختار ولد داهي



    الشوط الاول مع رئيس حزب نداء الوطن داوود ولد أحمد عيشة



    بطاقات تصويت يفوق طولها مترين