وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
موريتانيا تتراجع عن التعريب وتعيد للفرنسية سطوتها..
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    وقفة تأمل / مـحمـد يـحي ولد بابـاه

    السبت 22 تموز (يوليو) 2017 إضافة: (محمد ولد الشيباني)

    قد لا نكون في حاجة كبيرة إلى المغالاة في التجريد للتأمل في محطات من تاريخنا و تاريخنا المعاصر على وجه الخصوص، و ليست المهام الرئيسية لإعادة قراءة التاريخ بالنسبة لنا الآن أكثر من أن نستنطق و نستكنه ما يمدنا به ينبوع تلك الأحداث من أفراح و أتراح تترجم أوجه واقع صيرورة تاريخنا بشكل شمولي ضمن رؤية تستقي مقوماتها من الموضوعية و الحياد اللازمين، و بدون شك فإن محرك عملية الاستكناه لمسار الأحداث،
    هو تلمس منجزات الإنسان الموريتاني عبر تاريخه، داخل مختلف الميادين، لكن بروح تؤمن من السقوط السلبي في أحضان ذاكرة الماضي فقط، دون التفكير أكثر في غرس التطلعات الكفيلة ببناء المستقبل و تقدم الأجيال الصاعدة.
    فما من ريبٍ في أنَّ نظرةً سريعة إلى مخزون ذاكرة ماضينا الحضاري تضعنا لا محالة في وثوقية قارة بأننا فعلا قادرين على تشييد المستقبل بأفضل الصور الممكنة و أبهى الحلل. فما بثته حواضرنا التاريخية من إشعاع علمي و ثقافي عم الآفاق، منذ ثلاثة عشر قرنا من الزمن، و ما أحدثه ذلك الفعل الحضاري المشهود في تشكيل خصوصيات مجتمعنا العربي الإفريقي المسلم، لكفيل بمدِّ إنساننا المعاصر بالقدرة على التألق في بناء أسس الدولة الحديثة بنظمها و منظوماتها التشريعية و مقوماتها على وجه العموم. وما حطمته سواعد أبطال مقاومتنا من أساطير جبروت و قوة المستعمرين الغزاة، لكفيل أيضا، ببناء ذات وطنية تملك استعدادات لا تعرف الاستكانة في وجه للآخر، و قادرة على رسم معاني السيادة بكل شرفٍ و إِباء. و ما يؤطر وجودنا المجتمعي من وحدة مذهبية إسلامية ذات رسوخ شامخ في الصفاء السني الوسطي المعتدل، لكفيلة هي أيضا بتجذير قيم احترام الإخاء و العدالة و التسامح.
    صور مشرقة من العطاء، نكاد لا نفكر فيها لحظة دون أن نشعر بالتعالي والعظمة دون شك، لكن نكاد لا نلبث حتى تفيض النفس بالخواطر المستفهِمة حول ما حققناه في الخمسين سنة الماضية من تاريخنا المعاصر، و وفق أي منهج كنا نبني ونشيد، وضمن أي نمط من العقليات، استهلاكية أم إنتاجية ؟ لكن سرعان ما تفيض النفس في مستوى آخر، بمشاعر الألم و الخيبة، لما أهدرناه ما طاقات وما ضاع علينا من خيرات نتيجة ترك العنان للثراء الفردي على حساب المواطن وما استشرى من فساد بات إرثا يثقل كاهل الوطن، و تئن تحت وطأته كل جهود التنمية .
    آن لنا بحق، أن نستفيق من سباتنا العميق، و نمنح المعنى الحقيقي لما يجري من إصلاحات واعدة حقا، وما يتحقق من رفع لثقل هذا الإرث الذي نهش مقدراتنا و بذر النكوص و التراجع في مسيرتنا التنموية.
    آن لنا أن نترجم القطيعة مع ممارسات الماضي في الضمير الجمعي ، و أن نؤسس لتخطيط منطقي عقلاني بعيدا عن الأحلام الهيامية اللاعقلانية، ونتفاعل مع الحاضر بالإيجابية المطلوبة، و روح الانفتاح على الآفاق التي برزت واعدة بفضل تجاوز الكثير من قوالب و مسلكيات الفساد الهدامة.
    إن معالم النهوض بهذه الحقبة التي نعيشها من تاريخنا المعاصر، أصبحت تتمركز حول بناء جهاز مفاهيمي للمرحلة لا يتوقف عند، الثورة على الفساد، و الإصلاحات الدستورية، و تجذير الشفافية في الواقع الإداري للمؤسسات، و الرفع من المستوى المعيشي للمواطن البسيط، و تثمين التراث، إلخ ...بل يتجاوز ذلك إلى تضييق الهوة بين المواطن و رعاة شؤونه ، وتثمين التراث، و تكريس الإعلام لخدمة ديننا الإسلامي الحنيف، إلى غير ذلك مما يحمله قاموس المرحلة من مفاهيم باتت مستنداتها في الواقع مشهودة.

    rimnow



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    رسالة تسابق الظلم



    إعادة تعيين مفسدين



    الجزاء من جنس العمل / الشريف بغبه



    موريتانيا تتراجع عن التعريب وتعيد للفرنسية سطوتها..

    الشيخ بكاي


    حديث خاص مع السيد أحمد ولد داداه ، زعيم حزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض في موريتانيا – التلفزيون العربي



    رسالة إلى المناضل الزايد ولد الخطاط رحمه الله في ذكراه الـ14 / عتيقه بارك الله



    سكان يريدون بناء مسجد 46086214



    نقاش حول كتاب « الأزمة الدستورية في الحضارة الإسلامية » لمؤلفه محمد المختار الشنقيطي

    صحراء ميديا


    بين الحزبيّة والاستقلالية... رهانات الشباب والسّاسة

    عبد الله بيّان


    الدكتور عبد الله محمذ فال يعلن انضمام أكبر مجموعات بلدية تنغدج لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية

    عبد الله محمذ فال