وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
مساهمة في نقاش المسألة العقارية
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- التلفزة الموريتانية

- مسابقات

- المرصه للإعلانات والتسويق

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- تقدم

- السفير

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- أنتالفه

- ونا

- شِ إلوح أفش

- وكالة المستقبل

- المشاهد

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- انواذيبو اليوم

- الرأي المستنير

- الحصاد

- المحيط نت

- جريدة اشطاري

- البداية


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    موريتانيا تكرم الموسيقار المصري راجح داوود مؤلف النشيد الوطني

    الأربعاء 7 شباط (فبراير) 2018 إضافة: (محمد بن حبيب)

    تشهد العلاقات المصرية الموريتانية ، التي تمتد جذروها إلى مئات السنين ، حاليا تطورا نوعيا مختلفا تضيفه القوة الناعمة (الفن) ليزيد من قوة ومتانة هذه العلاقات بعد أن نجح الفنان المصري المؤلف الموسيقى الشهير راجح داوود في تأليف السلام الجمهوري والنشيد الوطني الموريتاني بإيقاع حـديث نال إعجاب مختلف الأوساط الموريتانية التي حرصت على إقامة حفل إِحْتِـفَاء مخصوص للفنان المصري الكبير يحضره صباح الغد رئيس الجمهورية.

    ومن المقرر أن يقوم الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز صباح الغد الخميس بتكريم الفنان والمؤلف الموسيقى المصري راجح داوود تقديرا له ولمجهوده الكبير في تعزيز أواصر العلاقات المشتركة وفي تأليف النشيد الوطني لجمهورية موريتانيا.

    وتحرص موريتانيا حكومة وشعبا على تعميق العلاقات مع مصر في جميع المجالات وتبادل الزيارات لدعم هذه العلاقات ، وتكن لمصر كل الاحترام والتقدير باعتبارها قلب الأمة العربية ومصدر قوتها..ويعد تأليف السلام الجمهوري والنشيد الوطني الموريتاني بأيد مصرية على يد المؤلف الموسيقى الكبير راجح داوود تطورا كبيرا في تعزيز العلاقات الثنائية خاصة في المجال الثقافي.

    وفي إطار زيارته الحالية لموريتانيا ، التقى داوود بفرقة الموسيقى العسكرية الموريتانية لتدريبها على اللحن كما عقد ندوة مع مخرجي السينما في موريتانيا يحدثهم فيها حول الموسيقى التصويرية في السينما المصرية.

    ويعد راجح داوود علامة ورمزا من رموز الموسيقى المصرية والعربية وهو عازف بيانو حيث انضم إلى معهد الكونسرفتوار في مصر في سن التاسعة وتخرج منه عام 1977 ودرس في جامعة فيينا ونال شهادة الفنون العليا.

    ولراجح داوود دوره النشط في صحيفة الوسط الموسيقية في مصر وخارجها حيث ألف العديد من المقطوعات الأوركسترالية بالإضافة للعديد من الأعمال على البيانو، وعرضت أعماله في مصر، الإسكندرية، فيينا ،إيطاليا، ألمانيا، باريس، جمهورية التشيك، المملكة المتحدة، أوتاوا، هنغاريا و بولندا.

    وقام بتأسيس أوركسترا الهناجر للوتريات عام 1994 وكان قائداً له حتى عام 1999 وألف ما يقرب من 50 لحنا موسيقيا تصويريا للعديد من الأفلام الهامة منها فيلم (الكيت كات) و(سارق الفرح) و(رسائل البحر) و(الراعي والنساء) و(الكلام في الممنوع) (مذكرات مراهقة " و(الريس عمر حرب " و(الباحثات عن الحرية) و(باب الوداع)..كما شارك وحكم في العديد من المهرجانات وأهمها مهرجان ####Concorso Pianistico Internazionale #### في نابولي و#### Conferenza Musicale Mediterranea #### في صقلية ونال العديد من التكريمات.

    وكان الموسيقار الكبير راجح داوود قد شارك في ندوة موسيقية بمعرض الكتاب مؤخرا أظهر فيها أن الثقافة والفنون تراجعتا بشكل كبير منذ السبعينات إلى الأن بما فيها الموسيقى والغناء لأنهما عند الشعوب ليستا وسيلتا ترفيه فحسب بل هناك رؤية كثيرة ومتعددة لهما، كما أن لهما وظائف تساعد على إِدامَة الشغل وتنظيمه، قائلا : "لدينا أغان تساعد على زيادة الروح الوطنية".


    صحيفة الوسط


    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    مساهمة في نقاش المسألة العقارية

    د.هارون ولد عَمَّار ولد إديقبي


    Mauritanie : un trésor au cœur des dunes

    Le Figaro


    أوضاعنا الراهنة والسيناريوهات المحتملة

    محمد المختار ولد محمد فال


    سيرة إصلاح التعليم في موريتانيا 1999-2015 قراءة في الإخفاق والنجاح

    محمد سيد أحمد


    كلما فكرت أن أعتزل السلطة ينهاني ضميري

    السيرة الذاتية لسياف - نزار قباني - فيديو


    منطقة الغرس ..!

    باب الدّينْ (الدَّلاهْ) ولد النّ بوي


    A Addis-Abeba, le siège de l’Union africaine espionné par Pékin

    LE MONDE


    ! Que d’injustice

    El Wely Sidi Haiba


    الغاز: نعمة أم نقمة؟

    موسى فال


    الشيخ ولد بايه .. مشروع رئيس وصديق آخر (*)

    سيد أحمد ولد باب