وكالة صحفي للأنباء



الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
بلدية لكصر : الصورة الكاملة (تحقيق مصور)

مقال خمس نجوم
تحليل.. رسائل الحزب الحاكم والصراع على «البالون الفارغ»
 
 

دليل المواقع


- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- السياسي

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- الساحة

- آتلانتيك ميديا

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- السراج

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    مقاطعة بومديد البعد الروحي أفكار وخواطر

    محمد المهدي صالحي

    الاثنين 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019 إضافة: (سيد احمد ولد مولود)

    تتميز مقاطعة بومديد منذ نشأة أول تجمع سكني فيها بإقامته كزاوية للعبادة، سواء في ذلك قصر السلام في سفح جبل كنديكة الغربي، او مشيخة القادرية في بومديد 1، او مشيخة الغظف في بومديد 2

    وقد شكلت إقامات بعض العلماء و الصالحين، وفي ما بعد مدافنهم بها نمطا آخر من هذه الخاصية.

    يذهب الدارسون الى أن رجالا صلحاء ساقتهم الأقدار إلي سفح جبل كنديكه الغربي حيث أقاموا مدينة قصر السلام الأثرية في أواخر القرن التاسع الهجري، وكان جد أهل بومالك أولهم، ويسكن أحفاده الآن من بين ما يسكنون بلدية احسي الطين من مقاطعة بومديد، ثم وفد محمد بوكس العلوي، والطالب مصطف، والحاج المين الغلاويان ثم توالت الساكنة حتي تشكلت مدينة قصر السلام .

    وقد شكلت مدة إقامتهم فيها فترة ازدهار كبير في التربية الروحية تتوجت بإنشاء تنظيم مواقيت الصلوات مما جعل البلدة بمثابة اقرينيتش فى موريتانيا حيث حددوا بالظل مواقيت الصلوات على طول السنة.

    أربعة دجبا وبعض قدم == و أربع لا ظل فيها ينتمي

    يجده بالتقليب في باقي الشهور == حافظ ها دوما يدور

    في أرضنا و قصرنا قصر السلام .

    و قد تم تسجيلها ضمن التراث الوطني في طريقها الى التراث الإنساني، وهي من الناحية التقليدية أرض لمحمد عبد الله ولد آده شيخ الطريقة القادرية في بومديد 1 بتسليط من الشيخ ولد الغوث الغلاوى رحمهما الله. و هي بقعة آمنة يلجأ إليها الكثيرون انتجاعا للمراعى المباركة.

    • الطريقة القادرية في بومديد 1

    تأسس بقدوم محمد عبد الله ولد اده البصادى الي زيرة بومديد حوالي 1932 فرع الطريقة القادرية التي وفد بها بعد تقديمه من طرف الشيخ سيدي المختار الكنتي .

    وقد ازدهرت ازدهارا منقطع النظير ما زالت آثاره باقية الى حد الساعة في شكل استثمارات اقتصادية بينت عقيدة القوم في الخدمة فالدنيا مطية الآخرة لمن أحسن ركوبها..

    ولا تزال مجموعة من تلاميذ هذا الشيخ المباشرين له تقيم في المسجد الذي أسسه وإن قعد بها الضعف عن متابعة المشوار الذي بدأه هو، مما ألجأ أحد أحفاده رغم حظوته الكبيرة واستثماراته الواسعة فى السعودية الى الرجوع إلي الدائرة للوفاء لهؤلاء التلاميذ و لذلك الشيخ بحقهم في الرعاية وحقه في مواصلة ما كان بدأه. .

    • الطريقة الغظفية

    يشكل بومديد 2 مقرا انسحب إليه من مكان إقامتهم الأول أطار أتباع الطريقة الغظفية التي تنتسب الى الشيخ محمد الاغظف الداودي وهي ثاني فرع لهذه الطريقة بالإضافة الي فرعها في اهل بيه المسوميين في مقاطعة جكنى في الحوض الشرقي

    و قد أخذ الشيخ المختار من اهل نوح - العلويين نسبة والبصاديين سكنا - الطريقة عن الشيخ محمد الغظف الداودي لياخذها عنه الشيخ الغزواني الجد الثاني للشيخ الحالي للطريقة والنائب السابق للمقاطعة الشيخ محمد محمود الخلف.

    وترتبط هذه الطريقة في الأذهان بمقاومة الاستعمار أكثر من غيرها للاهتمام الفرنسي الكبير بها نظرا لتتلمذ قاتل كبلاني سيدي ولد مولاي الزين على هذه الطريقة وامتيازها بالطابع السري الحركي أكثر من غيرها.

    و لا تزال هاتان الطريقتان تحافظان على كيانيهما رغم بعض أوجه الاختلاف بينهما وبين الطريقة الواحدة قديما و حديثا .
    تتفق الطريقتان في تكونهما من خليط بشري من قبائل مختلفة قيادتهما من دبسات و عامتهما تستقطب ا جناسا و فئات و قبائل شتي تذوب بينها الفوارق بشكل غريب بشكل إسلامي عقدي محض و لا تستطيع مهما أوتيت من ملكات ان تفرق بينها إلا بالقيادة و الانقياد و إن ضبطا بضوابط الشرع .كما تتفق الطريقتان في اعتماد الطرق الانتتاجية بعيدا عن السلبية و التواكل فلا تجد اعتمادا من القيادة علي ايتاوات او هدايا المنتسبين بل علي العكس تجد قيامها علي التدبير علي المريدين سواء منهم المتجردون للخدمة العمومية او غيرهم .
    وتتميز المجموعتان بوجود تلاميذة متجردين كل حسب طاقته للعمل المدر اقتصاديا لتمويل انشطة الطريقتين سواء بالتجارة او الغرس او الحرث او التنمية ...
    قد تقول أن كلا الطريقتين تشبهان التنظيمات الحركية او الأحزاب السياسية .. مع فروق فى قوة الروابط و إحكام للمخططات و تفان في الخدمة .,,,
    و قد تقدم الحديث عن اقامات لبعض المشايخ و الصلحاء شكلت نماذج مختلفة من قيام للتجمعات السكنية في المقاطعة علي أسس روحية تربوية محضة كما هي الحال للشيخ المصطف ولد حمادي عند خيرني والشيخ محمد المصطفي ولد سيدي يحي عند انبيت التيكاتن المسوميين و ولد بوانعامه الكنتي عند خيرني و ابه البصادي عند سفح جبل كنديكه الجنوبي الشرقي و الطالب محمد ولد المختار و هو اجيون عند لقليب اصغير و ابنه أحمد المقري غرب قرية بومديد1 و ابناء الكسائي المنتشرين من كركد حيث الصغير الي المهدي ولد صاليحي و احطد المامي في الدخلة و إن شمل حيز إقامتهم الجغرافي مناطق ام لحياظ حيث عبد الرحمن ولد صاليحي و ترني حيث الجيد و الرشيدات حيث الطالب عبد الرحمن الي بنباك حيث الطالب احمادو و اقنانه حيث الطالب محمد

    و تشكل قري لفطح ولقديم و لقليب... امثلة من هذه التجمعات.

    تبرز بلدتا بومديد1 وبومديد 2 كمنطقتين صوفيتين لا تعدم العين فيهما الى حد الآن وجودا فعليا وآثارا باقية من الطرق التي أسست عليها من أول يوم .

    إلا أن الملاحظة البارزة تبقي حاجة هذه الطرق الى تجديد دماءها بالعودة الي إقامة حلقات الذكر وتجنيد مريدي الطرق على الخدمة حيث يشكل سدا بومديد والدحاره شواهد ناطقة علي الفوائد الكبيرة والكثيرة التي قدمتها هذه الطرق للمقاطعة.

    قد يظن البعض أن حديثنا انصب علي الجانب السكاني للمقاطعة وذلك لكثرة ورود أسماء الأفراد والمجموعات إلا أن الغرض بالنسبة لنا محصور في اختصاص الحديث بالجانب الروحي محضا مما ينفي عدم الاستجابة لتطلعات من يرون الرأي المنفي في أن يطال الحديث كل الساكنة وهو التطلع الذى قد نفيه حقه في موضوع ثان ان شاء الله وإلى ذلك الحين استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه.

    محمد المهدي صاليحي


    • بحث في المواقع الموريتانية حصريا


    فرصة في فرصة
    التضاد.. من عجائب اللغة وغرائبها!
     

     

    تدوير بطانة السلطان منزع للانحراف

    باباه ولد التراد


    من روائع الجمال في انشيري

    الصحفي الأديب


    شكرا لرئيس الجمهورية / محمد الأمين ولد الفاضل



    سفارة الأرز في إفريقيا الغربية (11) / محمدٌ ولد إشدو



    منافس جديد لخام الحديد الموريتناني في المنطقة / د.يربان الحسين الخراشي



    والعشرية لا يهمها ”الإزدراء“! / محمدو ولد البخاري عابدين



    ثقافة اقتصادية / محمد ظالب بوبكر



    البطالة في موريتانيا.. تشخيص للأسباب وتوصيات للحل / كريم الدين ولد محمد



    سفارة الأرز في إفريقيا الغربية (10) / محمدٌ ولد إشدو



    المحددات الـعشر الكبرى للإصلاح التربوي المرتقب / المعلوم أوبك