وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
موريتانيا...انتخابات سبتمبر وحسم أسئلة المشهد السياسي
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    "شنقيتل" تحتال على زبنائها

    لماذا أصبحت زيادات شنقيتل في عطلة الاسبوع

    الأحد 20 أيار (مايو) 2012 إضافة: ()

    نواكشوط - المستهلك - تعمل زيادات الرصيد المجاني التي تلجأ إليها شركات الاتصال من حين لآخر على زيادة المبيعات وتنشيط السوق كما تساهم في إشعار المستهلك بنوع من الرضا عن مستوى انفاقه على هاتفه.

    لكنها في المقابل طريقة للتسويق والترويج من خلال رفع المبيعات بأسلوب يعتقد فيه الزبون أنه هو الرابح فيما قد يكون العكس غالبا هو الصحيح خاصة في حال عدم احترام دفتر الالتزامات وغياب أي نوع من الرقابة على الاتصالات الهاتفية وهو ما يجد له مبررا في ضعف ورداءة شبكات الاتصال خلال فترات الزيادة، وعدم المعيارية في احتساب زمن وحدات الاتصال حيث أصبح من المتعارف أن وحدات ما يعرف "برصيد الرياح أسرع وأقل بركة " وهو ما يعزوه البعض إلى تلاعب الشركات في زمن الوحدات واحتساب سعرها.

    بعض المستهلكين توقف مع تزامن الاعلان عن زيادة شنقيتل مع عطلة نهاية الأسبوع وذهبوا في تفسيره إلى مذاهب شتى إلى قائل بأنه طلبا لراحة الزبون وأوقات ارتفاع الطلب على الاتصال الهاتفي في التواصل الاجتماعي وطمأنة الناس بعضهم على بعض، وقائل باختيار وقت راحة الزبون وتفرغه لشراء الرصيد وبالتالي الاستفادة من الزيادة لكن الاجابات الأكثر وجاهة كانت تلك التي تنظر من زاوية مصالح مقدم الخدمة حيث من المعروف أن ايام العطل تكون رقابة الاتصال فيها من سلطة التنظيم شبه غائبة وبالتالي يمكن التحايل على وقت الوحدات بما يضخم من أرباح الشركة ولو بالاضرار بمصلحة الزبون ،وفي أيام العطل تتعطل خدمات المصارف والبنوك ليكون اللجؤء إلى تجار الرصيد لا مفر منه وبالتالي يعرف هؤلاء كيف يحتسبون هوامش الأرباح على زيادة الشركة وبطرق جزافية لا يمكن للمستهلك أن يعترض عليها وهو ما تؤكده المضاربة في أسعار الزيادة في الآوانة الاخيرة والتوجه الاحتكاري لها من طرف سماسرة معروفين.

    ونظر لتزايد الشكاوى من التوجه الاستغلالي لمثل هذه الزيادات مما يغرر بالمستهلك ويذهب عليه فرصة الاستفادة منها فإن الجمعية الموريتانية لحماية المستهلك تطالب شركات الاتصال باحترام التزاماتها نحو المستهلك الموريتاني وتدعو سلطة التنظيم إلى فرض المزيد من الرقابة على عمل هذه الشركات وأساليبها الترويجية حتى لا تضار مصالح الزبون وتؤدي دورها على أفضل وجه في خدمة التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالبلاد.



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    رسائل إلى أحزاب وإعلام الحملة الانتخابية / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    موريتانيا...انتخابات سبتمبر وحسم أسئلة المشهد السياسي

    المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الاستراتيجية


    موقف حركة 25 فبراير من انتخابات العسكر

    حركة 25 فبراير


    أقواس النصر: اقرأوا سورة البقرة / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    الرأي العام مع عيسى اليدالي ، داوود ولد احمد عيشه و أسغير ولد العنيق عن ذكرى 6 اغسطس – قناة الوطنية



    المسار المستقبلي لأسعار خامات الحديد في السوق العالمية / د.يربان الحسين الخراشي



    دعوة إلى حماية الجغرافيا والديمقراطية من التصحر، ومن لهث الترك ، و لهث الفرك؟ / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    تفاعلا مع ترشح الخليل النحوي: في كسر جمود النخبة العلمية / بون ولد باهي



    يا موسى ..لا تغضب؟ / محمد الشيخ ولد سيد محمد



    لماذا أنوي التقدم للنيابيات الآن، وهنا؟ / الخليل النحوي