وكالة صحفي للأنباء


الصفحة الرئيسية | اتصل بنا | بحـث صحفي | بحث جوجل | ياهو | آليكسا | خدمة الترجمة
خبر في الصحافة

وكالة صحفي للأنباء
الخارطة السياسية : اترارزة 3

مقال خمس نجوم
موريتانيا...انتخابات سبتمبر وحسم أسئلة المشهد السياسي
 
 

دليل المواقع


- قرآننا

- المصحف الشريف

- مخطوطات

- مسابقات

- مدونة التاسفرة


- موريتانيا الآن

- الأخبار

- الصحراء نت

- الساحة

- صحراء ميديا

- أقلام حرة

- cridem

- وما

- الطوارئ

- آتلانتيك ميديا

- السراج

- فرصة

- Beta conseils

- ميادين

- الحرية

- تقدمي

- شبكة إينشيري

- صحفي

- أنباء

- الدلفين برس

- الوطن

- الرائد

- الحصاد

- المحيط نت


  • CNN عربية
  • رويترز
  • الجزيرة نت
  • فرانس 24
  • كووورة

  • Google
  • Yahoo
  • Alexa
  • خدمة الترجمة

  •  
     
     
     
     

    "حزب الله " اللبناني يعترف انه من يقاتل "الجيش الحر " في ريف القصير بسوريا

    لبنان - ا ف ب

    الأربعاء 1 أيار (مايو) 2013 إضافة: ()

    اكد الامين العام لحزب الله حسن نصرالله ،اليوم الثلاثاء للمرة الاولى، ان مقاتلين من حزبه يشاركون في معركة القصير في ريف حمص الحدودي مع لبنان وفي الدفاع عن مقام السيدة زينب الشيعي قرب دمشق.

    وقال نصرالله في كلمة نقلتها قناة "المنار" التلفزيونية التابعة للحزب "في الاشهر الاخيرة، اضطر الجيش (السوري النظامي) الى اخلاء بعض المناطق (في القصير) والانكفاء منها. صار هؤلاء الناس (اللبنانيون) وجها لوجه مع الجماعات المسلحة".

    وتابع "تصاعدت وتيرة الاعتداءات على هذه القرى" السورية التي يقطنها 30 الف لبناني، بحسب قوله، و"جرى تحضير اعداد كبيرة من المقاتلين للسيطرة على هذه البلدات، وكان من الطبيعي ان يقوم الجيش السوري ولجان الحماية الشعبية والسكان بالمواجهة وان تقدم لهم كل المساعدة الممكنة".

    وقال نصرالله "عند هذه النقطة، نحن بوضوح لن نترك اللبنانيين في ريف القصير عرضة للهجمات والاعتداءات القائمة من الجماعات المسلحة، ومن يحتاج الى المساعدة لن نتردد في (تقديم) ذلك".

    وعن مقام السيدة زينب الواقع جنوب شرق دمشق، قال نصرالله "هناك من يدافع عن هذه البقعة، ومن يستشهد دفاعا عن هذه البقعة، وهؤلاء هم الذين بدفاعهم ودمائهم وشهادتهم يمنعون الفتنة المذهبية، وليس هم الذين يفتحون الباب للفتنة المذهبية".

    وحذر نصرالله من وجود "جماعات تكفيرية" على بعد "مئات الامتار" من المقام، مشيرا الى ان هذه المجموعات "تقتل وتدمر وتذبح السنة والشيعة، اضرحة السنة واضرحة الشيعة (...) ما هو السبيل لمنعهم من ان يدفعوا السنة والشيعة الى الفتنة والى القتال؟".

    واجاب "ان نقف في وجههم جميعا (...) وحتى اذا اضطر الامر من موقع ميداني. ان يقف مجاهدون شرفاء ليمنعوا سقوط بلدة السيدة زينب او مقام السيدة زينب".

    وفي الفترة الماضية، اثارت تقارير عن مشاركة الحزب في معارك القصير الى جانب قوات نظام الرئيس السوري بشار الاسد، جدلا في لبنان المنقسم بين مؤيدين للنظام السوري ومعارضين له، بينما اعتبرت المعارضة السورية هذه المشاركة "اعلان حرب".

    وكان حزب الله حتى الآن يؤكد ان بعض المنتمين الى حزب الله من اللبنانيين المقيمين في قرى سورية ذات غالبية شيعية على الحدود يدافعون عن انفسهم في مواجهة المجموعات المسلحة من دون قرار من الحزب.

    الا ان عشرات الجثامين نقلت خلال الاسابيع الاخيرة من سوريا لتدفن في لبنان في مناطق تعتبر معاقل لحزب الله في الجنوب والبقاع (شرق).



    فرصة في فرصة
    سجال فقهي حول تطويل الصلاة وتخفيفها
     

     

    رحم الله المثقف الموريتاني! / المرابط ولد محمد لخديم



    شرح الصدر / أحمد باب ولد محمد الخضر



    أخبار غير سارة !

    محمد الأمين ولد الفاضل


    البيظان والدولة المركزية / داوود ولد أحمد عيشة



    الصحراء الغربية: آفاق الحل

    يحيى احمدو


    هكذا تمنع المواقع من الوصول لبياناتك الخاصة عبر كروم



    الطاقات المتجددة.. التجربة الموريتانية في الميزان الأفريقي / محمد ولد محمد عال



    الْمَجالِسُ الْجَهَوِيَة و واجِبُ الحَذَر مِنْ أَخْطاءِ التَأْسيس / المختار ولد داهي



    الفقهاء ونظرية المعارضة والموالاة / محمد الأمجد ولد محمد الأمين السالم



    الصحراء الغربية ليست جزءا من المغرب ( العدل الأوروبية )