الأمن يفشل أول حوار بين الوزارة وطلاب المعهد

نواكشوط – الاخبار – – احبطت الأجهزة الأمنية أول حوار بين وزارة الشؤون الإسلامية وطلاب المعهد ، واعتقلت وفد الحوار عن الإتحاد وطوقت المعهد حيث كان من المقرر أن تعقد اللجنة الحكومية اجتماعها بطلاب المعهد المضربين منذ شهور.


وقال رئيس قسم المعهد عبد الله ولد محمد الأمين إن تلقى اتصالا هاتفيا من اللجنة المكلفة بالحوار من قبل الوزارة بقيادة مستشار الوزير ، وطلب منه الحضور للمعهد مع نائبه للتشاور.

وأضاف ” فور وصول المعهد تم اعتقالى وضربى وخنقى من قبل عناصر الشرطة وهو نفس المصير الذى واجهه زميلى بشكل غير مسبوق منذ بداية الأزمة”.

وقال ولد محمد الأمين إن عناصر الأمن وجهوا إليه كيلا من الشتائم ، وحينما ابلغهم بالمهمة ضربوه ونقلوه للإدارة الجهوية قائلين إن الوزير ليس من يعطى الإذن بدخول المعهد من غيره.

واستنكر ولد محمد الأمين تصرفات جهاز الشرطة ووصفها بالغريبة .

وقال إن الهدف هو احباط أى تسوية داخل المعهد ، وإن الأجهزة الأمنية باتت تسير المؤسسات التربوية فى ظل غياب الحكومة وضعف الجهات الإدارية الممسكة بملف التعليم بموريتانيا.

وقد اضطرت لجنة الحوار إلى العودة إلى أدراجها بعد أن منعتها الشرطة من لقاء الطلاب للخروج من الأزمة التى دامت عدة أشهر.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى