أكثر من 205 حالات اغتصاب خلال سنة 2009 في العاصمة نواكشوط.

نواكشوط – صحراء ميديا – أفاد تقرير سنوي للرابطة الموريتانية لصحة الأم والطفل في موريتانيا ان أكثر من 205 حالات اغتصاب تم تسجيلها خلال سنة 2009 في العاصمة نواكشوط.

وقالت المنظمة التي تديرها الناشطة الحقوقية زينب بنت الطالب موسي ان مركز الإرشاد والتكفل بضحايا العنف الجنسي في مقاطعة الميناء التابع للجمعية رصد خلال العام المنصرم عشرات الحالات من الاغتصاب في مختلف مقاطعات العاصمة.

وذكر التقرير أن “الفتيات غير البالغات هن الأكثر تأثرا بهذه الظاهرة حيث بلغن 164 من ال 205 التي تم إحصاؤها فيما تم الاعتداء على 17 امرأة بالغة و 24 طفلا لم يبلغوا سن الثامنة عشرة.

وقد قام بهذه الاعتداءات 300 مجرم من مختلف الأوساط، يوجد من بينهم 3 في حرية مؤقتة و 16 تحت الحجز القضائي و 27 تخضع للحبس الاحتياطي فيما لم يتم القبض على 15 منهم”.

ووضع التقرير خارطة للمناطق التي سجلت فيها حالات الاغتصاب، مؤكد ان 41 من هذه الحالات في الميناء و 34 منها في دار النعيم، و 22 حالة منها في السبخة فيما حصلت منها 9 حالات في تفرغ زينه.

وحسب التقرير فإن أغلبية حالات الاغتصاب تتم تسويتها بالتراضي، ولحد الآن فإن القضاء لم يبت إلا في خمس حالات من ال 205 حالات المذكورة.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى