هجوم على مفوضية القصر يوم الجمعة

انواكشوط – تقدمي – أفادت مصادر أمنية أن هجوما نفذته يوم الجمعة، مجموعة من الشبان على مباني مفوضية الشرطة المكلفة بالنظر في قضايا القصر،

وذلك على خلفية ما تدعي أنه “سعي منها لإنقاذ شرف أسرتهم، من عار يدّعون إن المواطن التونسي المعتقل لدى نفس المفوضية، المدعو نسيم”، قام بتلطيخهم بها على خلفية علاقة “مشبوهة” مع قريبة لهم تدعى سكينة.

وقد نتج عن الهجوم على المفوضية إصابة بعض أفراد الشرطة بجروح، كما تمكنت الشرطة من إلقاء القبض على بعض الشبان المهاجمين، لايزالون رهن الاعتقال في مباني المفوضية وهم: همام، شيخنا، ومرادي.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى