حكم بالاعدام على رجل في موريتانيا ادين بقتل امريكي

نواكشوط – رويترز – أصدرت محكمة موريتانية يوم الثلاثاء حكما بالاعدام على رجل وحكمت بالسجن على اثنين اخرين اتهموا بقتل موظف اغاثة امريكي في 2009 .

وحوكم الرجال الثلاثة -الذين يشتبه بانهم اعضاء في تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي- فيما يتصل بقتل الامريكي كريستوفر ليجيت في يونيو حزيران 2009. وكان ليجيت يعمل لهيئة خيرية ومديرا لمدرسة للغات عندما قتل في العاصمة الموريتانية نواكشوط.

واصدرت المحكمة حكما بالاعدام على محمد عبد الله ولد احمدناه عن قتل ليجيت (39 عاما). وحكمت بالسجن 12 عاما على سيدي محمد ولد بازيد والسجن ثلاثة اعوام على محمد ولد خونا لاتهامهما بالضلوع في الجريمة.

وادين الرجال الثلاثة جميعهم أيضا بالانتماء الي منظمة ارهابية.

وكانت فرع القاعدة في شمال افريقيا قد اعلن المسؤولية عن قتل ليجيت قائلا انه كان يحاول اقناع مسلمين بالتحول الي المسيحية.

وموريتانيا واحدة من بين عدة دول بمنطقة الصحراء حقق فيها مقاتلون على صلة بالقاعدة وجودا كبيرا من خلال سلسلة هجمات وعمليات خطف.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى