القاعدة تختطف حاكم ولاية في الجزائر

نواكشوط – السراج – أفادت صحيفة “النهار” الجزائرية الصادرة اليوم الثلاثاء ، أن مجموعة إرهابية مسلحة اختطفت مساء أمس محافظ ولاية اليزي (جنوبي الجزائر) أحمد خليفي ومدير تشريفاته ورئيس المجلس الشعبي في المحافظة اثناء زيارتهم منطقة (الدبداب) الحدودية مع ليبيا.


وأكدت صحيفة (النهار) الجزائرية اليوم أن مجموعة إرهابية تتبع تنظيم (القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي) اختطفت محافظ ولاية (اليزي) ومدير تشريفاته وفروا بهما إلى ما وراء الحدود الجزائرية في عمق التراب الليبية.

وأضافت أن المسلحين أفرجوا عن رئيس المجلس الشعبي في المحافظة الذي كان يرافق المحافظ في زيارة ميدانية إلى منطقة (الدبداب) الحدودية لتهدئة احتجاجات شعبية اندلعت في المدينة إثر إدانة محكمة العاصمة الجزائرية الأسبوع الماضي لعدد من أقارب أحد قياديي تنظيم (القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي) في المنطقة.

وذكرت الصحيفة أن مجموعة من أفراد عائلة القيادي في القاعدة قامت باختطاف المحافظ أحمد خليفي في أحد أحياء مدينة (الدبداب) عندما خرج عن الموكب الأمني المرافق له وقرر التفاوض مع المحتجين برفقة مدير تشريفاته قبل أن تقوم هذه المجموعة بتسليمه إلى مسلحي القاعدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى