السلطات في أكجوجت تباشر ترحيل الحي العشوائي المعروف بحي اللواء والسكان يرفضون الرحيل

أكجوجت – صحفي – قال سكان في حي اللواء شرق مدينة أكجوجت إن السلطات الإدارية في الولاية طلبت منهم الرحيل عن الساحة التي تنوى السلطات استصلاحها لتوزيع القطع الأرضية على سكان الأحياء العشوائية في المدينة.

السكان الذين اتصلوا بوكالة صحفي للأنباء عبروا عن رفضهم الشديد لقرار الترحيل لأنهم غير مسجلين على القوائم التي سوف يستفيد أهلها من قطع أرضية، ولا يجدون مكانا مناسبا لهم يرحلون إليه فالأماكن التي أقترحت عليهم غير مناسبة للسكن وبعيدة.

وكالة صحفي للأنباء اتصلت بنائب عمدة أكجوجت أحمد سالم ولد باب أحمد للاستيضاح الأمر، فصرح أن المساحة المذكورة قد تم اختيارها لإقامة حي سكني سيرحل إليه سكان الأحياء العشوائية الذين تم تسجيلهم في الفترة الأخيرة بالاضافة إلى عمال الشركة، مضيفا أن الساحة المذكورة كانت خالية من السكان وقت اختيارها، وقد طلبت شركة “العمران” المكلفة بمشروع الاستصلاح من السلطات إخلاء الساحة لتتمكن الشركة من إنجاز المهمة.

وأضاف ولد باب أحمد إن السلطات تسعى إلى إيجاد تسوية مرضية مع السكان تمكنهم من الاستفادة من قطع أرضية.

وكانت السلطات المحلية قد قسمت الساحة المذكورة إلى ثلاث مناطق بين الشرطة والحرس والدرك للسهر على الرقابة.

وقد عبر أحد السكان عن استيائه من الطريقة التي عومل بها السكان ليلة البارحة حيث تم إزعاجهم بأضواء السيارات في أوقات متأخرة من الليل.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى