الإتحاد الدولي للصحفيين يختتم دورة تكوينية لصالح الصحفيين الموريتانيين

نواكشوط ـ صحفي ـ اختتمت امس فندق شنقيط بالاس دورة تكوينية حول السلامة الاعلامية، نظمها الاتحاد الدولي للصحفيين بالتعاون مع رابطة الصحفيين الموريتانيين ونقابة الصحفيين الموريتانيين، لصالح أربعين صحفيا موريتانيا.

وقدمت خلال الدورة عروض حول السلامة المهنية ، وتجنب المخاطر التي يتعرض لها الصحفيون، كما استفاد المشاركون من دروس في الإسعافات الطبية الأولية .

وأشرف على الدورة المدربان الدوليان الجزائري طارق حفيظ والتونسي زياد دبار.

وتدخل الدورة في إطار برنامج تكويني يقوم به الاتحاد الدولي للصحفيين بالتعاون مع أعضائه في موريتانيا، رابطة الصحفيين الموريتانيين ونقابة الصحفيين الموريتانيين.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى