صحيفة : ادارة الميناء تعطي 26 هكتار لمقرب اجتماعيا من الرئيس

قالت صحيفة “الأخبار – إنفو” إن رجل الأعمال محمد ولد داهي استولى على مساحة تصل إلى 257.000 متر مربع من الأراضي المملوكة لميناء نواكشوط المستقل دون مناقصة ولا مقابل، مؤكدة أن رجل الأعمال حصل على القطع الأرضية من خلال شركتين تعرف إحداهما باسم DBV، والثانية باسم SEA INVEST MAURITANIE.

وقالت الصحيفة إن ولد داهي المقرب اجتماعيا من الرئيس الموريتاني مطالب من قبل ميناء نواكشوط المستقل بديون متراكمة، وصل مبلغها المترتب على استغلال شركة DBV لقطعتها الأرضية إلى أكثر من 41 مليون أوقية، حيث كشف حساب للشركة صادر عن الميناء شهر إبريل الحالي.


وقالت الصحيفة إن إحدى القطعة الأرضية الممنوحة لرجل الأعمال انتزعها الميناء من شركة ليبية تسمى “شركة البحر الأحمر العالمية RED SEA” وقد تقدمت الشركة بدعوى في القضية أمام المحكمة التجارية، لكن إدارة الميناء منحت القطعة لرجل الأعمال، وتجاهلت الإجراءات القضائية الجارية حول القطعة الأرضية.

وأكد الصحيفة أن منح القطع الأرضية لشركة ولد داهي تم خلاله تجاوز القانون في العديد من الحيثيات من بينها عدم احترام دفتر الالتزامات المنجز من الميناء، والذي يشترط أن تكون لدى الشركة التي تحصل على قطعه الأرضية تجربة سنتين في مجال التفريغ، وقد اعترف متحدث باسم شركة ولد داهي بهذا الخرق، معتبرا أن اشتراط هذا القضية غير واقعي، والقانون الذي تعتمد عليه قديم جدا.

وتظهر وثيقة كشف حساب الزبون رقم: 201 نشرتها الصحيفة أن إدارة الميناء تطالب ولد داهي بمبلغ 41.762.385.001 (واحد وأربعون مليونا وسبعمائة واثنان وستون ألفا، وثلاثمائة وخمسة وثمانين أوقية) عن استغلال شركة DBV وحدها، والمبلغ حصيلة لـ12 فاتورة من تاريخ توقيع العقد في 20 مارس 2012، وحتى 03 إبريل 2013، ومن ضمن الفواتير فاتورتي تأجير الأراضي للعامين 2012، و2013، كما تتضمن عدة ديون أخرى مقابل التفريغ.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى