زيادة رأس مال الشركة الوطنية للصناعة والمعادن

صادقت الجمعية العمومية الاستثنائية للشركة الوطنية للصناعة والمعادن، المنعقدة اليوم الخميس بنواكشوط، على زيادة رأس المال بإدماج 30% من احتياطات الشركة، بحسب بيان توصلت به الوكالة الموريتانية للأنباء.

وأوضح البيان أن هذه العملية تمكن من إصدار 17052000 سهم ب 10000 أوقية للسهم الواحد، ما يرفع رأس مال الشركة من 12 مليارا و18مليون أوقية إلى 182 مليارا و7ملايين أوقية.

وتتوزع هذه الأسهم على أساس تناسبي بين المساهمين الحاليين في الشركة الوطنية للصناعة والمعادن.

ولا تغير هذه الزيادة الجديدة لرأس المال توزيعه بين مختلف المساهمين. ويعزز هذا القرار مصداقية الشركة التي تم رفع رأس مالها إلى ما يعادل 610 مليون دولار أمريكي ويمثل دليلا على ثقة المساهمين في مستقبل الشركة.

كما يمكن هذا القرار الشركة الوطنية للصناعة والمعادن من تعزيز قاعدتها المالية وتنفيذ برنامجها التنموي الاستراتيجي القاضي بإنتاج 40 مليون طن من الحديد سنويا في أفق 2025، مع بنية مالية متوازنة.

ويعود تاريخ آخر تغيير في رأس مال الشركة إلى 1996.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى