إنضمامات جديدة لتقدم

أعلنت مجموعة كبيرة من المواطنين أغلبها من النساء انضمامها لاتحاد قوى التقدم صباح اليوم السبت 07 أغسطس 2013 ، وقد تحدثت باسم المجموعة السيدة مكفولة منت ابراهيم (إطار وعضو في فريق المناصرة من أجل المشاركة السياسية للمرأة ) معربة عن سعادتها بهذا الانضمام الذي جاء بعد دراسة متأنية للخريطة السياسية والتوصل إلى قناعة تامة بأن اتحاد قوى التقدم هو أكثر الأحزاب انحيازا للقضايا الوطنية عامة ولقضايا الفقراء والمهمشين خاصة ، كما أنه الحزب الوحيد الذي ظل وفيا لنهجه الرافض لجميع انواع الظلم والتمييز ومناضلا من أجل الوحدة والديمقراطية والعدالة الاجتماعية .

وفي كلمته الجوابية شكر الأمين الوطني المكلف بالتنظيم السيد أحمد ولد حباب المنضمين الجدد مؤكدا لهم سلامة خيارهم وأن الحزب يتعهد بالوقوف إلى جانبهم ويقدر عاليا أهمية هذا الانضمام لما للنساء من دور فعال في عملية التغيير والكفاح من أجل الديمقراطية والعدالة ، كما تحدث عن أهم الخصائص التي تميز الحزب وفي مقدمتها الدفاع عن الوحدة الوطنية واستقلال البلاد والنضال من أجل الديمقراطية والعدالة الاجتماعية والانحياز الدائم للطبقات المهمشة والمحرومة .4-21.jpg

انواكشوط، بتاريخ : 07\09\2013

أمانة الإعلام

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى