التجمع الوطني للإصلاح و التنمية ” تواصل “

بسم الله الرحمن الرحيم
بعد أن عاشت العاصمة نواكشوط أياما و ليالي صعبة جراء الأمطار التي تتالت عليها ، و بعد أن وقف الحزب على حجم الأضرار و المآسي التي عاشها سكان العاصمة عموما و في بعض مقاطعاتها على وجه الخصوص ، و بعد أن تأكد من فشل السلطة و تقصيرها البين تجاه كارثة بهذا الحجم فإن اللجنة التنفيذية الملتئمة في اجتماع طارئ مساء اليوم 17 سبتمبر 2013 وبعد استعراض الوضعية ومختلف جوانبها وتحملا للمسؤولية الشرعية و الوطنية :

1 – تسجل تضامنها الأخوي مع كافة سكان العاصمة و تدعو الله أن يفرج عنهم هذا الكرب و تؤكد لهم أن حزب تواصل يحس بآلامهم و معاناتهم و يدعو كافة أعضائه لتقديم كل أشكال المساعدة و العون للناس في مختلف المقاطعات خصوصا الأكثر تضررا .

2 – تحمل السلطة مسؤولية التقصير و الإهمال و تتساءل عن إمكانيات الدولة و أموالها التي يتفاخر بها النظام ، لماذا لم يرها الناس عند الشدة و الضيق ، و تؤكد أن فشل هذا النظام و أجهزته ظهر جليا في الاستشراف و التخطيط و التنفيذ و المواكبة ، و تشجب القمع الذي واجهت به السلطات في السبخة شبابا غاضبا عجزت عن إغاثة ذويه .

3 – تعلن دعمها و إسنادها لنفير المنظمة الشبابية للإصلاح و التنمية التي ستبدأ حملة لمساعدة سكان العاصمة و تخفيف وطأة المأساة عليهم يوم 18 سبتمبر و تدعو جميع الخيرين لدعم هذه الحملة .

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

4 – تدعو المواطنين إلى مزيد من الحذر و وعي المخاطر الصحية للمأساة الحالية و تناشد المنظمات و الجهات الصحية و الخيرية لمساعدتهم في ذلك .

5 – تؤكد أن وضعية العاصمة لم تعد تحتمل التسويف و تمضية الوقت بل تتطلب مسؤولية حقيقية و استشرافا جديا و خطوات بحجم التحدي ، و مطلوب أن ينتبه من الآن لمدن الداخل علاجا و إعدادا حتى تحمى من أوضاع مشابهة و مآسي مثيلة .

اللجنة التنفيذية

17 / 09 / 2013

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى