ولد عبد العزيز يضع حجر الأساس لبناء 1159 سكنا اجتماعيا في نواذيبو

نواذيبو – و م ا ـ أعطى رئيس الجمهورية محمد ولد عبدالعزيز مساء اليوم الاثنين من نواذيبو إشارة انطلاق بناء 1159 سكنا اجتماعيا من طرف الوكالة الوطنية التضامن لمكافحة مخلفات الرق وللدمج و مكافحة الفقر، لصالح فئات ضعيفة في مناطق الترحيل بالعاصمة الاقتصادية، بغلاف مالي قدره مليار وستمائة وسبعة وخمسين أوقية تقدم الدولة 50% من هذا المبلغ هبة بينما يتولى المستفيدون تسديد النصف الآخر على مدى عشر سنوات بقروض ميسرة من صندوق الايداع والتنمية.

وقداستمع الرئيس إلى شروح عن المشروع وانعكاساته الايجابية على السكان.

كما كان سيادته موضع استقبال شعبي كبير ثمن خلاله سكان حي الوفاء بالترحيل لاهتمامه بهموم المواطنين وعمله الدؤوب من أجل إسعادهم بتوفير مستلزمات الحياة الكريمة من سكن وخدمات أساسية أخرى.

وردا على احتفاء المواطنين وقف ولد عبد العزيز في السيارة التي تقله ليحيي الجماهير ملوحا لهم بيديه عرفانا بهذا الاستقبال وهذه الفرحة التي عبروا عنها بقدومه لحي الوفاء.

كما زار الرئيس اسرتين مستفيدتين ابلغتاه شكرهما على هذه اللفتة الكريمة من سيادته للمحتاجين التي ما فتىء يوليها للفقراء.

ويدخل إنجاز هذا المشروع في إطار الوفاء بتعهدات رئيس الجمهورية لسكان مدينة نواذيبو خلال زيارته للمدينة في يونيو 2013، بتوفير السكن اللائق لهم ومنحهم قطعا ارضية مجانية، بمناطق الإيواء في الترحيل.

وقد تم انتقاء المستفيدين من المشروع الذي يستغرق تنفيذه 14 شهرا، بعد دراسة محايدة على أساس معايير اقصادية واجتماعية ضمن مقاربة تستهدف التأكد من وضعية اختيار السكان الأكثر احتياجا.

وينفذ المشروع من طرف وكالة التضامن على أساس دراسات أجرتها مكاتب وطنية متخصصة.

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى