عمال بيزرنو يطوفون بين القصر والوزارة الأولى

نواكشوط ـ صحفى ـ نظم عمال شركة بيزرنو وقفة احتجاجية اليوم أمام مقر الوزارة الأولى بعد أن يئسوا من القصر وبعد أن سافر مالكه رئيس الجمهورية ، ولم يبق أمامهم سوى الوقوف أمام الوزارة الأولى من أجل استرداد حقوقهم الضائعة كما يقولون .


وكانت الشركة الفرنسية بيزرنو العاملة في مجال النظافة قد دخلت صراعا حادا مع الدولة في الأشهر الماضية لجأت من خلاله إلى القضاء الموريتاني الذي حكم لصالح الدولة وأبعد الشركة الفرنسية ، الأمر الذي جعلها تسرح عمالها دون دفع الحقوق .

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى