تعزية حزب الاتحاد في رحيل الفقيد / أحمدو ولد باباه ولد أحمدّو

بسم الله الرحمن الرحيم

حزب الاتحاد من أجل الجمهورية

انواكشوط: الإثنين 16 فبراير 2015

تعزية حزب الاتحاد في رحيل الفقيد / أحمدو ولد باباه ولد أحمدّو

ولد لمرابط ولد متالي / رحمه الله:

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم

بسم الله الرحمن الرحيم

“إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِير” صدق الله العظيم

علمنا في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية بنفوس يعتصرها الألم والأسى وقلوب يدميها الحزن الشديد، ومع كامل التسليم بقضاء الله وقدره، برحيل الفقيد المغفور له بإذن الله، الأخ / أحمدو ولد باباه ولد أحمدّو ولد لمرابط ولد متالي / الذي وافاه الأجل المحتوم اليوم الإثنين 16 فبراير 2015 بانواكشوط رحمه الله.

وإن رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ليرفع باسم كافة المنخرطين في الحزب من أطر ومناضلين و أنصار، بهذه المناسبة الأليمة أحر تعازيهم القلبية إلى أسرة أهل باباه ولد أحمدّو ولد لمرابط ولد متالي الكريمة كبارا وصغارا، في ولاية اترارزه، و في عموم البلاد، إثر هذه الفاجعة.

ونتمنى في حزب الاتحاد، على المولى عز وجل أن يرزق الفقيد واسع رحماته وفسيح جنانه، بما عرف عنه من ورع وحسن أخلاق، ومن حب للخير والعمل الصالح، كما نتمنى على العلي القدير أن يلهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان، إنه سميع مجيب، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

“يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي”. صدق الله العظيم

الاتحاد من أجل الجمهورية

انواكشوط: الإثنين 16 فبراير 2015

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى