الجيش اتشادي يحتجز مواطنين موريتانيين

انواكشوط ـ الأخبار ـ احتجز الجيش التشادي عدة مواطنين موريتانيين، وذلك على الحدود الليبية التشادية، فيما أكدت الجالية الموريتانية في ليبيا فقدها للاتصال بهم بعد احتجازهم، متهمة الجيش التشادي بممارسة الابتزاز الدائم لهم.

وقال أحد أفراد الجالية في حديث للأخبار إن الجيش التشادي احتجز صباح اليوم عدة مواطنين موريتانيين، مؤكدا أنهم كانوا على اتصال بهم قبل أن يفقدوا هذا الاتصال لاحقا، مطالبا السلطات الموريتانية بسرعة التحرك لإنقاذهم.

وأشار المتحدث إلى أن الجيش التشادي اعتاد ابتزاز التجار الموريتانيين العابرين من حدودهم، حيث أخذ منهم في بعض المرات مبالغ مالية ضخمة تبلغ عدة ملايين.

ويأتي احتجاز مواطنين موريتانيين على يد الجيش اتشادي في وقت تظاهر مواطنون من مدينة فصالة احتجاجا على استهداف الجيش المالي لبعض ذويهم أثناء عودتهم من ساجل العاج، حيث أصيب ثلاثة منهم بالرصاص، كما نهبت ممتلكاتهم على يد عناصر الجي. حسب الأهالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى