تواصل يستنكر تحويل أستاذ من جكني – نص البيان

نواكشوط – صحفي – استنكر حزب تواصل في بيان صادر اليوم عن مكتبه التنفيذي قرار وزارة التهذيب الوطني القاضي بتحويل الأستاذ أبي ولد معاذ الرئيس السابق لقسم تواصل في ” جكنى،”، ويعتبر الحزب أن القرار تعسفي يدل على تحوير المصالح العامة لأغراض سياسية، وفق تعبير البيان الذي تلقت وكالة صحفي للأنباء نسخة منه هذا نصها .

بـــيـــان

في خطوة شكلت دليلا آخر على تجوير المصالح العامة لأغراض سياسية أقدمت وزارة التهذيب الوطني على تحويل الأستاذ أبي ولد معاذ الرئيس السابق لقسم تواصل في ” جكنى ” بشكل تعسفي عن عمله في المدينة فيما بدا خطوة تمت تحت التأثير المباشر للوزير الأول في إطار الصراع السياسي في المنطقة و الانتقام من انتزاع تواصل لبلدية ” جكنى ” .

و نحن إذ نندد بهذه الخطوة التي جاءت عكس ملاحظات جميع المشرفين التربويين على الأستاذ أبي ، فإننا نفرض التراجع الفوري عن هذا القرار التعسفي و الذي يجسد توظيف أجهزة الدولة لتصفية الحسابات السياسية و نؤكد أن هذا النوع من الأساليب لن يثني مناضلينا – الذين يعتبرون العمل المهني مهمة منفصلة عن السياسة يجب أن تؤدى على أحسن حال – عن مواصلة مشوارهم في الدفاع عن الناس و مصالحهم و السعي للإصلاح و التغيير في بلادهم .

الأمانة الوطنية للإعلام

29 ذي الحجة 1436 هجرية

13أكتوبر 2015 م


سيد احمد ولد مولود

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى