بلاغ صحفي من رابطة الموسيقيين الحسانيين بمدينة العيون

العيون في : 18 ماي 2016

بلاغ صحفي

11-77.jpg

على إثر إعطاء انطلاقة برنامج تثمين الموسيقى الحسانية بجهة العيون الساقية الحمراء الذي أشرف عليه وزير الثقافة محمد الأمين الصبيحي دعماً ومواكبة تنفيذا للتعليمات الملكية السامية بضرورة تثمين الثقافة الحسانية وتشجيع الموسيقى الحسانية وطنيا ودوليا، والذي ينقسم إلى ثلاث مراحل : مرحلة الانتقاء، مرحلة التعريف بالفنانين وطنيا ودوليا، ثم مرحلة التوطين.

ومن خلال مشاركتها في المرحلة الأولى التي تهم التعرف على الفرق المحلية والوقوف على إنتاجاتها في سبيل جرد وتوثيق الموسيقى الحسانية، فإن رابطة الموسيقيين الحسانيين بمدينة العيون التي تضم عشرات المجموعات الموسيقية والفرق المحلية تسجل ما يلي :

أهمية البرنامج عموما، والمرحلة الأولى منه على الخصوص.

ارتياحها لحرص وزارة الثقافة على إشراك الفرق المحلية بمدينة العيون التي عانت الإقصاء والتهميش لسنوات طويلة .
تنوه بحس التواصل العالي لدى وزير الثقافة الذي أبدى تواضعا قل نظيره، من خلال وقوفه الشخصي على كامل أطوار البرنامج، وحرصه على استفادة كامل الفرق الموسيقية المحلية من الانخراط في عملية الانتقاء.

تنوع وخبرة أعضاء اللجنة الفنية المكلفة بالإشراف على كامل مراحل البرنامج.

تشجيعها للروح التضامنية الراقية التي عبرت عنها كامل الفرق الموسيقية بمدينة العيون.

افتخارها الشديد بمستوى تمكن الفنانين المحليين بالعيون كل حسب مجال تخصصه، بما يبشر مسبقا بمخرجات البرنامج التي ستكون في مستوى التطلعات.

تأكيدها على الالتزام بالمشاركة في كامل مراحل برنامج دعم ومواكبة الموسيقى الحسانية، وعزمها على الإسهام في كل ما من شأنه النهوض بالموسيقى الحسانية وتأهيل الفنان المحلي.
وبه وجب الإعلام
والسلام

رابطة الموسيقيين الحسانيين بمدينة العيون


إضافة سيد احمد ولد مولود

قبل إكمال الموضوع أسفله يمكنكم الإطلاع على موضوعات أخرى للنفس المحرر

زر الذهاب إلى الأعلى