المجلس الدستوري يقر فوز يحيى ولد سيدي المصطف بمقعد في البرلمان

نواكشوط – صحراء ميديا – أكد المجلس الدستوري مساء الأربعاء فوز يحيى ولد سيدي المصطف المرشح على اللائحة الوطنية لحزب العدالة والمساواة، بمقعد في الجمعية الوطنية، بعد أن كانت نتائج اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات أقرت خسارة المرشح للمقعد. بحسب ما أعلنت مصادر خاصة لصحراء ميديا من داخل المجلس الدستوري.

وكان ولد سيدي المصطف الذي أقيل أمس الثلاثاء من مهامه مكلفا بمهمة في رئاسة الجمهورية، قدم طعنا لدى المجلس الدستوري للنظر في النتائج التى حصل عليها متهما جهات عليا، بالتدخل لدى المجلس الدستوري، ولجنة الانتخابات من أجل إقصائه من الفوز بالمقعد النيابي.

وقال ولد سيدي المصطف في تصريح لصحراء ميديا الثلاثاء إنه لا يبرئ الوزير الأول مولاي ولد محمد لقظف “من جريرة خسارته في الانتخابات”، مشيرا إلى أن المجلس الدستوري أقر في البداية فوزه، لكن الوزير الأول تدخل شخصيا وأقصاه.

و وجه يحيى في تصريحاته، انتقادات لاذعة للمجلس الدستوري واللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، وقال إنه عليهم أن لا يخلطوا مهامهم القضائية بأغراض سياسية، ودعاهم إلى “تقوى الله والامتناع عن التلاعب بمهامهم لإرضاء الحاكم”.