“إيرا تدعو لمؤتمر صحفي للرد على “قمع ووتي”

نواكشوط ـ أقلام حرة ـ أعلنت حركة “إيرا” عن تنظيم مؤتمر صحفي زوال اليوم للرد على المعاملة التي تعرض لها مناضلوها في بلدة “ووتي”.

وكانت قوة من الدرك في ولاية لبراكنة، قد منعت إقامة نصب تذكاري لعسكريين قتلوا خلال حكم الرئيس الأسبق معاوية ولد سيد أحمد ولد الطايع في بلدة ووتي.

وقد كانت مجموعات حقوقية تحاول إقامة النصب، بحضور رئيس حركة “إيرا” بيرام ولد اعبيدي وناشطين حقوقيين آخرين، وقد أصر هؤلاء على إقامة النصب، بينما وقفت السلطات الإدارية والجهات الأمنية في وجه ذلك، حيث حاول النشطاء إقامة صلاة الغائب على الضحايا، لكن الدرك إستخدم مسيلات الدموع بكثافة ضدهم، حتى قام بتفريقهم عن المكان بحسب ما أفادت به مصادر صحفية.