علماء يتوصلون إلى طريقة لعلاج الصلع نهائياوبأقل تكلفة

نواكشوط ـ أتلانتيك ميديا ـ كشف علماء طريقة لاستنساخ الخلايا التي تحتوي على “دليل التعليمات” لنمو شعر جديد. وتمتلك تلك الخلايا التي يتم نموها في المعمل القدرة على إنبات الشعر من جديد عندما يتم وضعها في جلد الشخص الذي يعاني من الصلع.

ويقول العلماء إن العلاج بتلك الطريقة قد يكون أقل تكلفة من جراحات زراعة الشعر التي تتكلف الكثير. وتعني الطريقة الجديدة أن الصلع قد لا يكون له أي وجود، وقد يضحى مجرد ذكرى سيئة للإنسان الأصلع، بفضل تلك الانفراجة العلمية التي توصل إليها علماء بريطانيون.

وفي بحث قد يتحول إلى علاج لتساقط الشعر، وجد العلماء أسلوبا لاستنساخ الخلايا بالغة الصغر التي تحتوي على “كتاب التعليمات” لنمو شعر جديد، بالطريقة التي سبق الإشارة إليها.

وجد العلماء أسلوبا جديدا لاستنساخ الخلايا الصغيرة التي تحتوي على “كتاب التعليمات” لنمو شعر الجديد في انفراجة علمية قد تحل محل عمليات زراعة الشعر التي أجراها نجم الكرة الإنجليزية واين روني(في الصورة اليسرى) وقد يشكل الاكتشاف أملا للرجال مثل جود لو(في الصورة اليمنى) الذي ظهرت عليه علامات انحسار الشعر

وبالرغم من أن الأمر لا يزال في مراحله الأولية، إلا أن علماء من جامعة “دورهام”البريطانية، وجامعة كولومبيا الأمريكية قالوا إن ما توصلوا إليه إنما يمثل طفرة حقيقية في معالجة تساقط الشعر، والذي ورط ملايين الرجال والنساء. يذكر أن الخيارات الحالية أمام من يعانون من الصلع لا تتجاوز تناول عقاقير لها آثار جانبية، أو زرع شعر يعتمد على طريقة إعادة توزيع الشعر.

وفي المقابل، تقوم التقنية الجديدة بتحفيز نمو شعر جديد في الرأس. من جانبها، قالت الدكتورة أنجيلا كريستيانو الباحثة بجامعة كولومبيا إن البحث يمكنه أن يتحول إلى علاج لسقوط الشعر.