ولد لبات يبدأ مهمته في بورندي بزيارة ميدانية تدوم سبعة أيام

نواكشوط – صحفي – يقوم الدبلوماسي الموريتاني محمد الحسن ولد لبات، بتكليف من الأمين العام للمنظمة العالمية للفرانكوفونية عبدو ديوف الرئيس السنغالي الأسبق، بزيارة ميدانية لبورندي من 14 إلى 20 مايو الجاري من أجل إجراء اتصالات أولية مع الفرقاء السياسين والسلطات البورندية لتهيئة الوضع لإجراء “انتخابات حرة وشفافة في جو آمن”، وفق بيان صادر عن الأمانة العامة للمنظمة.

ويشارك في المهمة رفقة ولد لبات، كريستوف كيلهو مدير السلام والديمقراطية وحقوق الإنسان لدى المنظمة.