الباجي قائد السبسي يرأس وفد الاتحاد الإفريقي لمراقبة انتخابات موريتانيا

تونس – الصحراء – جاء في بلاغ صدر أمس الثلاثاء، عن حزب “نداء تونس”، أن رئيس الحزب الباجي قائد السبسي، سيترأس بعثة الاتحاد الإفريقي، لمراقبة الانتخابات الرئاسيّة في موريتانيا، والتي من المقرّر إجراؤها يوم السبت 21 يونيو 2014، وذلك بتكليف من مفوضية الاتحاد الإفريقي.

وبحسب بلاغ الحزب، فإن “هذه الدعوة تأتي تقديرا للتجربة السياسية الهامّة للباجي قائد السبسي، وتثمينا لدوره الحاسم في تنظيم وإنجاح الانتخابات التونسية لـ23 أكتوبر 2011 والتي شهد الجميع بنزاهتها وشفافيتها”.

  • من هو الباجي قائد السبسي؟

الباجي قائد السبسي، هو محام وسياسي تولى عدة مسؤوليات هامة في الدولة التونسية بين 1963 و1991.

ونشأ في كنف عائلة قريبة من البايات الحسينيين، ودرس في كلية الحقوق في باريس التي تخرج منها عام 1950 ليمتهن المحاماة ابتداء من 1952.

سياسيا، انتمى في وقت مبكر من حياته إلى الحزب الحر الدستوري الجديد، وبعد الاستقلال عمل كمستشار للزعيم الحبيب بورقيبة، ثم تقلب في عدة مهام، لعل أهمها حقيبة وزارة الخارجية. حيث كان له دور هام أثناء توليه المنصب في قرار إدانة مجلس الأمن للغارة الجوية الإسرائيلية على مقر منظمة التحرير الفلسطينية في تونس.

إضافة إلى نشاطه السياسي، فالسبسي يعد كاتباً، حيث قام بسرد تجربته مع بورقيبة في كتاب “الحبيب بورقيبة البذرة الصالحة والزؤام” الذي نشر عام 2009.

بعد ثورة 14 يناير 2011، عاد السبسي، في 27 فبراير 2011 للعمل السياسي والحكومي تحديدا، إذ عينه الرئيس المؤقت فؤاد المبزع رئيسًا للحكومة المؤقتة، واصل مهامه كوزير أوّل وأشرف على إنجاز انتخابات المجلس التأسيسي، التي كانت محل تنويه في الداخل والخارج.

وسلم السلطة بطريقة سلسة وشفافة إلى حكومة القيادي في حركة النهضة الإسلامية السيّد حمادي الجبالي في 22 يناير 2011 بعد انتخابات تأسيسيّة ديمقراطيّة ونزيهة جرت يوم 23 أكتوبر 2011 فازت فيها حركة النهضة الإسلامية.