انسحابات داخل المشهد السياسي بين الفينة والأخرى

نواكشوط ـ صحفى ـ منذ انطلاق الحملة الرئاسية والساحة السياسية تشهد كل يوم إنسحابات جماعية أو فردية من مرشح إلى آخر ومن مناصر للإنتخابات إلى مقاطعة ، ومع اقتراب نهاية الحملة الإنتخابية فقد أصدرت مجموعة اليوم بيانا تعلن فيه إنسحابها من حملة المرشح بيجل ولد هميد وإنضامها لصفوف المقاطعة ، وقد تقلت وكالة صحفى للأنباء نسخة منه هذا نصها :


بيان المنسحبين من حملة مرشح الانتخابات الرئاسية 2014 بيجل ولد هميد

بعد الدراسة المتأنية للساحة السياسية، وبعد التأكد من الطابع العبثي للانتخابات الرئاسية 2014، وظهور مشرعين لمسرحية محمد ولد عبد العزيز من خلال مشاركتهم فى هذه الاستحقاقات، فإن الأطر من رؤساء مبادرات ومديرى حملات وداعمين، الموقعون أسفلة يعلنون انسحابهم من حملة المرشح بيجل ولد هميد، ومقاطعتهم التامة لهذه المهزلة.

نواكشوط، 18 شعبان 1435 – 17 يونيو 2014

الموقعون:
1. محمد ولد محمد فال ولد السودانى، رئيس مبادرة زرع الأمل، رئيس مجموعة المنسحبين

2. حامدين ولد السالم، مدير حملة مقاطعة القدية (ولاية تكانت)

3. الطالب ولد أحمد، رئيس مبادرة كوبن
4. الزين ولد الجيلى، ممثل المرشح لدى اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات لولاية آدرار

5. الشيخ ولد الداه، إطار فى الحملة الوطنية

6. سيدى محمد ولد مولاي اسماعيل، إطار فى الحملة الوطبية

7. محفوظ ولد بيات، داعم للحملة الوطنية

8. ابهاه الصافى سيدأحمد، مسؤول الإعلام فى منسقية حزب الوئام فى نواذيبو، رئيس تجمع شباب ولاية كركول المنتمية للحزب

اعداد : ناصر حمود