متهمو مشروع السيدا يستفيدون من تخفيضات المفتشية العامة للدولة

نواكشوط – الرائد: أفادت مصادر خاصة أن متهمي مشروع السيدا، والذين يقبع ثلاثة منهم فى السجن المدني بدار النعيم فيما لا يزال رابعهم فى حالة فرار، قد استفادوا من التخفيضات التى أقرتها المفتشية العامة للدولة مؤخرا حيال المتهمين بتبديد المال العام، والتى استفاد منها مسئولو الإذاعة والتنمية الريفية وصندوق الضمان الاجتماعي.

وتتضمن التخفيضات المذكورة إلغاء الملاحظات المتعلقة بعلاوات السفر (Frais de mission) وتضخيم الفواتير (Sur facturation) وشطب المبالغ الخاصة بها من محاضر المتهمين، إضافة إلى تخفيض نسبة 40% من المبلغ العام كتشجيع من الحكومة لمن يرغب فى تسديد ديونه.

وأضافت المصادر أن المتهم الوحيد الذى لم يستفد من التخفيضات هو السيد بيجل ولد هميد مدير “صندوق التأمين الصحي” سابقا، وذلك نظرا لأنه قام بالتسديد قبل انتهاج الحكومة لسياسة التخفيضات.

من جهة أخرى أفادت نفس المصادر أن مدير مشروع “ابديام” دندو ولد تاج الدين قام بتسديد جميع المبالغ التى كان مطالبا بها؛ وبذلك يكون هو آخر مسئول فى وزارة التنمية الريفية يقوم بالتسديد.