البيان الصادر في اعقاب اجتماع مجلس الوزراء

نواكشوط ـ صحفى ـ اجتمع مجلس الوزراء يوم الخميس 24 يوليو 2014 تحت رئاسة صاحب الفخامة السيد محمد ولد عبد العزيز، رئيس الجمهورية.


وقد درس المجلس وصادق على مشروع قانون يسمح بالمصادقة على بروتوكول ناغويا بشأن الحصول على الموارد الجينية و التقاسم العادل و المنصف للمنافع الناشئة عن استخدامها الملحق باتفاقية التنوع البيولوجي.

لقد كان التقاسم العادل و المنصف للمزايا الآتية من استغلال الموارد الوراثية، و الذي يشكل الهدف الثالث في اتفاقية التنوع اليولوجي موضوع بروتوكول سنة 2010 في ناكويا، وقع عليه بلدنا في 18 مايو 2010 و دخل حيز التنفيذ سنة 2012.

و يتعهد المبدأ التوجيهي للبروتوكول على ضرورة الاعتراف بسيادة الدول على مواردها الطبيعية، بما في ذلك الموارد الوراثية.

كما درس المجلس وصادق على مشروع مرسوم يقضي بتعيين أعضاء مجلس إدارة المعهد التربوي الوطني.

وقدم وزير الشؤون الخارجية والتعاون عرضا عن الوضع الدولي.

وقدم وزير الداخلية واللامركزية بيانا عن الحالة في الداخل.

و قدم وزير البيئة و التنمية المستدامة بيانا يتعلق بــ “الإبلاغ الوطني الثالث” حول التغير المناخي في موريتانيا .

و يستعرض البيان المعلومات المقدمة حول الظروف الخاصة بالبلد مع تفصيل الأولويات و الأهداف التنموية، اعتمادا على الإطار الاستراتيجي الثالث لمكافحة الفقر و الخطة الثانية للعمل الوطني من أجل البيئة.