إستئناف الصيد التقليدي

بدأت فى مدينة نواذيبو نشاطات الصيد التقليدي بالمدينة، وذلك بعد راحة بيولوجية دامت شهرا كاملا، وتدخل هذه الراحة فى إطار الجهود المبذولة من طرف السلطات المختصة، للمحافظة على الثروة البحرية والوسط البيئي البحري، على إمتداد الشواطئ الموريتانية.


وأشرف على إنطلاق هذه النشاطات، والي الولاية السيد بكار ولد الناه، حيث أدّى زيارة ميدانية لميناء الصيد التقليدي، وإطلع على سير عملية الإنطلاق، وذلك رفقة رئيس إتحادية الصيد التقليدي على مستوى الولاية.

ومع إنطلاق هذه النشاطات، تعود زوارق الصيد التقليدي إلى مزاولة نشاطاتها فى المناطق المخصصة للصيد التقليدي، ومن المنتظر أن يستأنف الصيد الصناعى بعد خمسة عشر يوما.

يشار إلى أن هذه النشاطات يمارسها حوالي إثنى عشر ألف صياد تقليدي، يستغلون ألفي زورق.

و.م.ا