تصريح من السلطات الصحية في اترارزة

روصو _ وكالة أنباء لكوارب _ قال مصدر صحي رفيع بولاية اترارزة، في حديث خاص لـ “وكالة أنباء لكوارب”، إن السلطات الصحية في الولاية تتابع الحالة التي أعلن عن اكتشافها قرب تكند باهتمام بالغ، نافيا أي اشتباه بظهور حالة إيبولا.

وأكد المصدر الذي فضل التكتم على هويته أن فريقا طبيا رفيعا في طريقه إلى تكند، وأن اهتمام السلطات الصحية في الولاية بهذه الحالة يدخل ضمن الإجراءات الاحترازية التي أعلنتها وزارة الصحة في موريتانيا.

وقال المصدر إن المعلومات القادمة من تكند، تتحدث عن شخص في غيبوبة يعاني نزيفا حادا، مشيرا إلى أنه قد يكون يعاني من العطش الشديد بعد الاختفاء لعدة ساعات.

ودعا المصدر وسائل الإعلام إلى الحذر في التعاطي مع هذه القضايا، مضيفا أنها تتعلق بسمعة الوطن وأمن المواطن الصحي، مطمئنا المواطنين على الإجراءات المتخذة لمواجهة هذه الحالات.

وتقع تكند في الوسط بين مدينتي نواكشوط وروصو، وهي عبارة عن مركز إداري حيوي تابع لمقاطعة المذرذرة، ويقدر سكانه بحوالي 12 ألف نسمة.