وفد قيادي من حزب ” تواصل ” يصل مدينة انواذيبو

وصل زوال امس الأربعاء 5 نوفمبر 2014 وفد من حزب تواصل برئاسة رئيس الحزب محمد جميل منصور إلى مدينة انواذيبو حيث استقبل عند مدخل المدينة من طرف منتسبى الحزب على مستوى المقاطعة .

الوفد القيادي يضم فى عضوبته أعضاء المكتبين التنفيذي و السياسي و مجلس شورى الحزب إضافة إلى أعضاء من المكتب التنفيذي للمنظمة الشبابية ، و من المقرر أن تستمر زيارة الوفد ثلاثة أيام تتخللها حوارات سياسية و تجمعات حماهيرية و زيارات ميدانية .

هذا و كان الوفد القيادي من حزب تواصل قد أجرى توقفا فى بلدية ” بولنوار ” أكد خلاله رئيس الحزب خلال التجمع الجماهيري الذى نظمه منسبوا الحزب أن هناك أحزاب سياسية تتحرك فقط فى المناسبات الانتخابية و هناك أحزاب تحرص دائما على أن تبقى قريبة من المواطن تحمل همه و تعرف مشاكله و تدافع عن حقوقه ، و أضاف رئيس الحزب أن الهدف من هذه الزيارة التى سبقتها زيارة الحزب فى الفترة الماضية لبعض ولايات الشرق هو الوقوف عن قرب على مشاكل المواطبين و ترسيخ المبدأ الذي يتبناه تواصل و هو أن العلاقة بين الأحزاب السياسية و المواطن يجب أن تبقى أكبر من طلب أصوات أو طلب ناخبين .

و أضاف أن مسؤولية حل مشاكل المواطنين يقع على كاهل النظام الذى فرط فى تلك المسؤولية مؤكدا أنه على نواب الحزب أن يعوا هذه المشاكل و يتبنوها و على هيئاته القاعدية أن تتابعها فحيوية حزب تواصل ضرورية من أجل أن يميز المواطن بين حزب تواصل و غيره .