السعد ولد لوليد يرفض التوقيع على محضر الشرطة

نواكشوط ـ صحفى ـ على إثر الإعتقالات التي تعرض لها أصحاب حركة إيرا في الأسابيع الماضية وكان من بينهم ادكتور السعد ولد لوليد والذي قالت بعض المصادر أنه رفض التوقيع المحضر الذي قدمته له الشرطة وقد جاء فيها أنهم كانوا ينون إضرام النار في سوق العاصمة ، السعد الذي رفض التوقيع على المحضر قالت بعض المصادر أنه طلب المقربين منه إجتماعا زيارته في السجن المدنى وقد قدم الرجل إعتذار عن حلقة كان قد إجراها مع الإعلام حول العبودية وفند فيها إدعاءات حركة إيرا حول قضية العبودية ، الرجل والذي نتحفظ على الذكر إسمه ضمن فريق جنده حزب الإتحاد من أجل الجمهورية من أجل الإعلام وإجراء مقابلات يوضحون فيها عدم وجود العبودية في موريتانيا .
وحسب بعض المصادر فإن الرجل أعتذر للسعد عن كلامه وأخبره أنه كان مجبرا عليه بالضغوط الإقتصادية والإجتماعية .