بدي ولد ابنو يدعو إلى إطلاق سراح بيرام ورفاقه

نواكشوط ـ صحراء ميديا ـ دعا الأكاديمي الموريتاني الدكتور محمد بدي ابنو امس، الجمعة، إلى إطلاق سراح الناشط الحقوقى بيرام ولد الداه ولد اعبيدي ورفاقه. وأكد أن إطلاق سراح الدكتور السعد ولد لوليد يعتبر بادرة إيجابية يلزم استكمالها بإطلاق رفاقه على حد تعبيره.

جاءت تصريحات الاكادمي الموريتاينى لإحدى القنوات العربية على هامش مشاركته فى “مؤتمر التعايش والتعدد” في العاصمة البلجيكية بروكسيل

وتطرق الدكتور بدي إلى ظروف الاعتقال وقال إن المعلومات الواردة تشير إلى أنها مقلقة خصوصا على الصعيد الصحي للمعتقلين.

وأضاف أن موريتانيا تحتاج إلى مصالحة وطنية حقيقية وليس إلى اعتقالات. معتبرا أن هذه الاعتقالات وطريقتها التى وصفها باللاقانونية ليست من مصلحة البلد وليست من مصلحة أحد.

و شدد ولد بنو على أن اعتقال الحقوقين لايخدم مصالح أي طرف لا في السلطة ولا في المعارضة ولا خارجهما لأنها “بداهة لا تخدم السلم الأهلي الهش” يضيف الاكاديمي الموريتاني.

وكان الرئيس الموريتاني أنكر خلال مؤتمر صحفي عقده مساء الخميس وجود أي معتقل رأي فى السجون المورتانية، فى رده على على سؤال للزميل أحمد ولد وديعة مدير مؤسسة السراج للإعلام والنشر، حول رئيس حركة “إيرا” ورفاقه المعتقلين بسجن مدينة ألاك وسط موريتانيا، على خلفية مسيرة قالت السلطات إنها غير مرخصة.