بدا جتماعات داكار 2 خلف ابواب موصدة

تبدا في وقت لا حق الجولة الاولى من المفاوضات المباشرة بين اطراف الازمة الموريتانية داخل قاعات فندق المرديان بداكار
خطوة استبقها الوسطاء الدوليون بعقد اجتماع تننسيقي خلف ابواب موصدة وحسب التسريبات تركز الاجتماع حول بحث التطورات السياسية، وتقديم مقترح جديد لتجاوز النقطة العالقة المتعلقة بوضعية المجلس العسكري.

وفي تلك الاثناء دخول وفدا الجبهة والتكتل في اجتماع مشترك لتنسيق المواقف،