انطلاق اليوم التشاوري حول الحوار بحضور الموالاة والمعاهدة وبعض الشخصيات من المنتدى

نواكشوط – صحفي –

انطلقت صباح اليوم بقصر المؤتمرات أولى جلسات التشاور الممهدة للحوار بين أطراف سياسية.


وقد تميز اليوم بحضور الوزير الأول، والوزير الأمين العام للحكومة المكلف بملف الحوار، إضافة إلى زعيم المعاهدة بيجل ولد هميد الذي طالب بتأجيل الحوار حتى تتسنى مشاركة واسعة لمختلف الفرقاء.
وقد حضر الجلسةوزراء في الحكومة وشخصيات سياسية من الموالاة وبعض الشخصيات من منتدى الديمقراطية والوحدة المعارض الراديكالي من بينهم رئيس حزب تمام المعتزل الشيخ ولد حرمه ومحفوظ ولد المان من اتحاد قوى التقدم، والسفير بلال ولد ورزك من حزب التكتل رفقة زملاء آخرين له، وحضر كذلك نشطاء في حزب تواصل.
ومن الجدير بالذكر أن حزب تكتل القوى الديمقراطية أعلن أن أي منتسب له شارك في هذه الجلسة يعتبر مستقيلا.
وكان أبرز الغائبين عن جلسة اليوم ابراهيما صار زعيم التحالف من أجل العدالة.

إعداد: سيد ولد محمد الامين