الدكتور محمد ولد عية يدعو في لمسيحة إلى موسم ثقافي للتعريف بمزار بلال الولي

لمسيحة – صحفي – دعا الدكتور محمد ولد عيه النائب عن مدينة نواذيبو خلال زيارة ميدانية للفريق البرلماني المهتم بالبيئة جاء للاستماع إلى شكاوى المواطنين، إلى تنظيم ندوة ثقافية حول بلال الولي للتعريف به وبمن معه من الأجلاء والصالحين في مزار لمسيحه، باعتباره معلما تاريخيا وثقافيا من أهم أعلام البلد.


وقدم ولد عيه اقتراحه الجمعة الماضية، مباشرة إلى أعضاء المبادرة الوطنية لحماية مزار بلال الولي وأمام وفد البرلماني المتكون من سبعة نواب يرأسهم نائب شنقيط سيدي باب ولد اللهاه، ويضم النائب ميمونة بنت التقي، والنائب أحمد ولد عبد الله، والنائب الشيخ بوي ولد الشيخ محمد، والنائب السالمة بنت أعمر شين، والنائب ألسان كامرا، والنائب حمادي ولد خطري، والشيخ محمد المختار ولد زغمان، والخبير حمود ولد سيد أحمد.

وثمن الناشطون في المبادرة الوطنية لحماية مزار بلال الفكرة، وعبروا عن عزمهم العمل على تحقيقها رغم ما يتعرض له المزار في الوقت الراهن من هتك للحرمة وعبث في محيطه البيئي جراء النشاط المنجمي لشركة أم سى أه المملوكة من قبل رجل الأعمال محي الدين ولد أحمد سالك الصحراوي.


إعداد سيد احمد ولد مولود لوكالة صحفي للأنباء