بيان حول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بالبلد

بيان

تعيش البلاد وضعية اقتصادية واجتماعية بالغة الصعوبة يطبعها التدهور المستمر للقوة الشرائية للعمال والمواطنين كافة بفعل جمود الرواتب وتدهور العملة واستمرار الارتفاع الصاروخي في أسعار المواد الأساسية والخدمات، هذا إضافة إلى استمرار ارتفاع أسعار المحروقات بصفة غير مبررة، وذلك بالرغم من هبوط سعر البترول على المستوي الدولي.

ومن ما يثير القلق أكثر كون هذه الوضعية الصعبة تأتي في ظل ظرفية تمتاز بتعطل المفاوضات الجماعية والحوار الاجتماعي بين أطراف عملية الإنتاج، وما تشهده الساحة من تباطؤ من طرف الحكومة في تحديد المنظمات النقابية الأكثر تمثيلا للعمال.

إننا في الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية CNTM إزاء هذه الوضعية الاجتماعية المقلقة لنسجل:

– تنديدنا القوي بارتفاع أسعار المواد الأساسية والخدمات واستمرار سعر الوقود على ما كان عليه قبل هبوط أسعار البترول عالميا.
– مطالبتنا للحكومة:
· بالتخفيض الفوري لأسعار الوقود.
· بفتح مفاوضات جماعية بين الشركاء الاجتماعيين حول متطلبات الوضع الاقتصادي والاجتماعي.
كما ندعو كل الفاعلين الوطنيين – كل من موقعه – إلى التنبه لخطورة الوضعية التي يعيشها البلد والاستعداد للبحث عن طرق للخروج منها.

وختاما فإننا ندعو جميع العمال إلى رص الصفوف واليقظة والاستعداد للدفاع عن حقوقهم ومصالحهم المادية والمعنوية.

الأمين العام

محمد أحمد السالك

نواكشوط بتاريخ: 11 فبراير 2016

الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية Confédération Nationale des Travailleurs de Mauritanie CNTM

هاتف: 00222 25001701 Tel: 00222 25001701

فاكس: 00222 45243580 Fax: 00222 45243580

بريد إلكتروني: syn-cntm@hotmail.fr e-mail: