مشكل حوانيت الصين المهدمة امام وزير الداخلية و الوالى ينجح في تكميم الافواه

p2100016.jpg

كيفه – وكالة صحفى . نجح والى لعصابه للمرة الثالثة فى محاولاته احتواء ما تسبب فيه من خسائر جراء هدمه لمحلات مواطنين امام مستشفى كيفه الجديد : تمثل النجاح الاول فى الاستناد الى احد الاهالى بعد ان اقنعه ان يتحمل المسؤولية ليقنع البقية بانه اولى لهم ان تعترف الادارة باملاكهم المتبقية مقبل ما هدم . p2100016.jpg
و كاد النجاح الثانى يتحقق بان تتولى المجموعة هدم ما بنته بايديها لولا رفضهم لذلك بعد ما ادركوا انها خدعة الطفل عن اللبن .
و قد نجح في المحاولة الثالثة حين استطاع استدراج افراد من المجموعة ليمدحوه امام وزير الداخلية بعد ان طرد كافة العناصر المحتمل ان يكشفوا المستور للجهات المعنية .
للتذكير فان الارض التى اقيم فيها المستشفى مملوكة برخص فى المجال الحضرى لم يتم حتى لحظة كتابة هذا الخبر انتزاعها و لا ابطالها و تم بناء الفي كلم مربع على بعد اربعين متر منها في شكل محلات تجارية على مراى و مسمع من الجهات الادارية المختصة قبل ان تشرع هذه الاخيرة في هدمها فجاة و دون سابق انذار بعد ان بات الاهالى تحت الحراسة المشددة للاجهزة الامنية .
نجح الوالى في خداع المواطنين المغلوبين على امرهم فهل سينجح في التمادى فى اخفاء الحقائق عن السلطات المعنية ؟ و هل سينجح في تحميلهم المسؤولية ؟ ام اته يعمل على تفويت الوقت على الجميع حتى لاتتكشف الخيوط الحقيقية للمشكلة ؟ خاصة ان تهما خطيرة تتحدث عن صفقة كبيرة تسببت في العملية برمتها .

محمد المهدى صاليحى
مكتب كيفه